منوعات / ثقافة وفن

فنانون عن «الأضحى» قبل الشُهرة: افتقدناه.. ورثاء لـ «الخروف» بقصيدة.. والفتة والكفتة المفضلة

  • 1/8
  • 2/8
  • 3/8
  • 4/8
  • 5/8
  • 6/8
  • 7/8
  • 8/8

عالم نيوز - وكالات تناول عدد من الفنانون، ذكريات الاحتفال بعيد الأضحى، ومقارنتها قبل وبعد الشُهرة، والتي يصفونها بأنها الأجمل، وتاهت قيمتها تباعًا.

وتعتبر المطربة «ساندي» أن ما يتعلق في ذهنها من ذكريات العيد، توزيع اللحوم والتجمع عند الجدة، لافتًة أن التطور السريع أفقدنا الروح والاحساس بالأعياد، وحاليًا لا أحد لديه الوقت الكافي للتجمع الأسري، أو عمل طقوس الذبح، والاكتفاء بمن يُنيب عنهم، ولكنها ليس لديها الوقت للاستمتاع بالأعياد لأن «السيزون» يظل متعلقا بالحفلات، وتحب «الفتة».

المطربة ساندي - صورة أرشيفية


بينما يقضي الفنان محمد رياض، عيد الأضحى، هذا العام في المسرح، من خلال العرض الذي يقدمه على مسرح السلام.

ويقول الفنان في تصريح خاص لـ «المصري اليوم»، إنه سيحتفل في عرض «الحفلة تنكرية»، معربًا عن سعادته في العيد بلقاء جمهوره، وأن عيده سيقضيه على المسرح، معتبرًا أن «الأضحى» اختلف كثيرًا عن الماضي، وأنهم يعيشون على ذكرياته الجميلة.

- صورة أرشيفية


وأرثت الفنانة نهال عنبر، «خروف العيد» بقصيدة، موضحًة أنها كانت تتألم لمشاهد ذبحه، واكتفت بعد الشُهرة، على توزيع الأُضحية لذلك، وتذكرت أنها كانت قديما قامت بكتابة قصيدة رثاء لـ «الخروف» واحتوت القصيدة على «أنت أخر يوم في حياتك النهاردة» وسرد لمرحلة الخروف منذ شراءه حتى ذبحه، لافتًة أن والدتها تقوم بالإعداد لاستقبال العائلة، لافتًة أنها كانت تحب»كفتة الأرز المحمرة،«وكانت تختطفها خلال اعدادها، وحاليًا تقضيه مع عائلتها أو في الساحل.

- صورة أرشيفية

أين تذهب هذا المساء؟.. اشترك الآن

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا