منوعات / ثقافة وفن

مؤلف «خلصانة بشياكة»: تخصص «الثلاثي» مكي وشيكو وماجد جعلنا في مهمة صعبة

  • 1/9
  • 2/9
  • 3/9
  • 4/9
  • 5/9
  • 6/9
  • 7/9
  • 8/9
  • 9/9

- وكالات قال محمد محمدي، مؤلف مسلسل «خلصانة بشياكة»، الذي يلعب بطولته الفنان أحمد مكي، إنه وأحمد محي، قاما بتأليف 28 حلقة من المسلسل، لافتًا أن هناك حلقتين كانتا مكتوبة من خلال مؤلفين سابقين.

وأضاف محمدي، في تصريح خاص لـ «المصري اليوم»، أنهما لم يجزما وقتها ببداية فكرة المسلسل لأنهما بدأ الكتابة من الحلقة الثالثة وإلى نهاية العمل، مشيرًا إلى أن الفكرة متفرقة بين القبائل.

وتابع أن فكرة الكوميدي ليست بجديدة عليهما على الرغم أن بدايتهما معًا كانت الموسم الماضي مع مسلسل «المغني»، ولكنه لم يحس بنجاح العمل لأنه توقع أن يكون بحجم «الكينج»، مضيفًا أنهما يتعاملان بكوميديا الموقف وكان ينتظر فرصة أكبر حتى جاء لقاءه مع أحمد مكي، وماجد وشيكو بـ «خلصانة بشياكة».

وعن لحظة كتابة «خلصانة بشياكة» يقول إنه تم شرح الفكرة لهما في البداية وتلاها تطويرها من خلال الكتابة ثم استكمال العمل بأكمله، مضيفًا أن الحلقات الأولى كان بها بذرة لعدد من الورش الكتابة ولكن لم يصلوا لنتيجة لذلك تم اختياره وأحمد محي للقيام بالمهمة حتى استطاعوا تنفيذها، ولكن الحوار والسيناريو للمسلسل فعلياً لهما، وتواجد أسماء أخرى غيرهم على العمل هو على سبيل المشاركة التي قاموا بها في أول حلقتين وهذا حق لهم لن يبخسه أحدًا لأنهم شاركوا ولو بنسبة 10% من العمل.

وعن الكواليس مع الثلاثي «مكي» و«شيكو» و«ماجد»، يقول المؤلف إنه ممتع، لافتًا أنه طالما وجدنا إذا وُجد أكثر من نجم في عمل يظهر أحيانًا نوعًا من التنافس والغيرة ولكن هذا لم نجده معهم والوضع مختلف بينهم فتجد الكواليس مليئة بالحب لذلك ظهر هذا على الشاشة.


وعن صعوبة ما لاقوه في الكتابة لـ «خلصانة بشياكة» يوضح بالطبع كان لديهم وقفة لأنهم سيكتبون لثلاثة نجوم متخصصين فأحمد مكي، مخرج في الأصل وليس مجرد ممثل فهو فيلم ميكر صانع أفلام ويعلم جيداً كيف يعمل فقد قام بـ «الحاسة السابعة».

وتابع، بالإضافة إلى شيكو وهشام ماجد هما مؤلفين ولديهم عدد من الأعمال بالفعل، فكانت خطوة الكتابة لمسلسل لهم مسؤولية جعلتنا نتساءل كيف ترضى غرورهم بكتابة متميزة تفوق التوقعات.


وأضاف أنهم كانوا يتواصلون في البداية كبناء وتأسيس للحلقات والجلوس معهم للقيام بالمهمة على أكمل وجه، لافتًا أنه من الطبيعي أن يكون في اقتراحات بتعديلات بسيطة وأنه لم يجد من أحد منهم لديه فرض راي، واصفًا الثلاثي بانهم «محترمين» فنيًا في التعامل والعمل معهم «ممتع» وملئ بالطاقة.


وأشار «محمدي» إلى أنه انتهى تقريبًا من كتابة الحلقات بأكملها، وأن التصوير مريحًا إذ أنهم انتهوا من معظم العمل، مشيدًا بشركة الإنتاج التي لم تبخل بكل ما جعل العمل يظهر على أكمل وجه وهذا لأنهم «فاهمين» ما هو الإنتاج وأنه ليس مجرد نقود فقط، لذلك وجدنا متعة يتم كتابتها وتتحق على الطبيعة، واصفًا المنتج الفني «سوكا» بأنه من أسباب العملية الإنتاجية حيث الإشراف يعد عنصر مهم.

وأضاف «محمدي» أن المخرج هشام فتحي قام بمجهود كبير لكي يظهر «خلصانة بشياكة» بهذه الصورة التي سبقها تحضير كبير لمدة شهور طويلة وهذه مرحلة اثبات ذات ظهرت خلال عرض المسلسل.

وأشار إلى أنه بالنسبة له ليست المرة الأولى في التأليف ولكن سبقها «المغني»، و«فيس أبوك»، متمنيًا أن بـ «خلصانة بشياكة» يكون هناك أعمال أخرى جيدة.

خلصانة بشياكة - صورة أرشيفية

أين تذهب هذا المساء؟.. اشترك الآن

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى