اخبار عربية / مصر

وزير الصحة يستدعى رئيس هيئة التأمين الصحى لمناقشة دورة العمل بالوحدات

عالم نيوز - وكالات استدعى الدكتور أحمد عمادالدين راضى، وزير الصحة والسكان، الدكتور على حجازى رئيس هيئة التأمين الصحى، لتسليم دراسة دورة العمل فى الوحدات الصحية والتى أجريت فى عام 2006 وحتى عام 2010 من قبل شركة "ماكنزى" الأمريكية.

وأوضح وزير الصحة والسكان أن الدراسة كان متعثر الحصول عليها بالرغم من تكبد الدولة مبالغ مالية كبيرة لإجراء تلك الدراسة، حيث شملت دراسة دورة العمل فى الوحدات الصحية فى نظام التأمين الصحى من حيث عدد أعضاء المهن الطبية والإداريين والتخصصات الطبية بالوحدات الصحية، وأجور الأطباء آنذاك، لافتاً إلى أن تلك الدراسة أجريت من خلال شركة "ماكنزى" الأمريكية واستغرقت 4 سنوات حتى عام 2010، ولم يتم العمل بها.

وأشار وزير الصحة والسكان إلى أن الدراسة الحالية التى أجريت متوافقة مع قانون التأمين الصحى الجديد، حيث بدأت قبل ظهور القانون، وأثناء فترة الإعداد له من خلال فريق عمل مصرى من أساتذة تكاليف بالجامعات المصرية، ومتخصصين فى مجال اقتصاديات الصحة، ومجال تكنولوجيا المعلومات، ومتخصصين قدامى فى مجال التأمين الصحى، وأساتذة من كليات الطب المصرية، لافتاً إلى أن تلك الدراسة استمرت لأكثر من 8 أشهر، حيث كانت تدرس دورة العمل فى الوحدات الصحية والمستشفيات، منذ دخول المريض الوحدة أو المستشفى وحتى خروجة، بالإضافة إلى نظام الميكنة بما يشملة من كروت الهوية للمنتفعين، والبرنامج الطبى "Software"، وعدد أجهزة الكمبيوتر والطوابع والقوارئ، كما حددت أجور الأطباء والإداريين وعددهم بكل وحدة أولية أو مستشفى بالإضافة إلى تسعير الخدمات الصحية، وتكلفة الخدمات الصحية بصفة عامة.

وأكد وزير الصحة والسكان إلى أن الهدف من الحصول على دراسة "ماكنزى" هو إجراء مقارنة بين دورة العمل السابقة ودورة العمل الحالية، من حيث الخدمات الصحية التى تقدم وعدد الغرف الموجودة بالمنشأة الطبية، بالإضافة إلى مقارنة أجور أعضاء المهن الطبية والإداريين والتكلفة المالية للخدمة الصحية معتمدة على دراسات التكاليف والبيانات الحقيقية التى حصلت عليها وزارة الصحة.

وكشف "عماد الدين" أن الدراسة الجديدة أجريت على جميع محافظات الجمهورية متضمنة بورسعيد كأول محافظة سيطبق بها قانون التأمين الصحى الجديد، حيث قامت الدراسة على11 مستشفى بالمحافظة، 10 منهم مستشفيات تابعة لوزارة الصحة والسكان، ومستشفى واحدة تابعة للقوات المسلحة، بالإضافة إلى 40 وحدة رعاية صحية أولية، لافتاً إلى أنه لا يوجد مانع لدخول المستشفيات الخاصة المنظومة بعد اعتمادهم.

ولفت وزير الصحة والسكان إلى أنه تم الانتهاء من الدراسة الحالية شاملة التكاليف والمخصصات المالية، وتم عرضها على السيد رئيس مجلس الوزراء اليوم وسيتم عرضها نهائياً على السيد رئيس الجمهورية.

ومن المقرر أن يزور وزير الصحة والسكان غداً محافظة بورسعيد لتفقد المنشئات الطبية وزيارة المستشفى العسكرى هناك.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا