اخبار عربية / مصر

جامعة الفيوم: الإدارة في حالة انعقاد دائم لتفريغ فيديوهات «صفع مشرفتى الأمن»

  • 1/2
  • 2/2

عالم نيوز - وكالات قال مصدر مسؤول بجامعة الفيوم، إن إدارة الجامعة فى حالة انعقاد دائم حتى يتم تفريغ الفيديوهات التى صورتها كاميرات المراقبة حول واقعة صفع منجود الهوارى، عضو مجلس النواب، لمشرفتى أمن بالجامعة، لرفضهما دخول ابنته إلى الحرم الجامعى دون «كارنيه».

وأضاف المصدر أنه تم إعداد تقرير مفصل بالواقعة، لرفعه إلى رئاسة الجمهورية ومجلس الوزراء، ووزير التعليم العالى، فى موعد أقصاه اليوم.

وأكدت التحقيقات الأولية التى أجرتها لجنة الأمن والانضباط الجامعى، تورط موظف بإحدى الكليات- على علاقة قرابة بابنة النائب، والذى استدعته الفتاة قبل وصول والدها- فى التحريض ضد مشرفى الأمن، وتمت إحالته للتحقيق، بعد اتهام مشرفى الأمن له بمساندة ابنة النائب ضدهم.

كما كشفت التحقيقات أن واقعة صفع المشرفتين أدت إلى غضب الطلبة شهود الواقعة وتحطيمهم سيارة النائب كرد فعل على تصرفه.

وقال بيان أصدره المركز الإعلامى بالجامعة إن مسؤولة الأمن منعت ابنة النائب طبقا للقواعد المتبعة بعدم دخول أحد إلى الجامعة دون إثبات شخصية، للحفاظ على أمن الطلاب بالجامعة، وحدث احتكاك بين ابنة النائب وأفراد الأمن من السيدات، قامت على إثره ابنة النائب بالاتصال بوالدها الذى حضر وحدث احتكاك بينه وبين مسؤولة الأمن، وانفعل النائب واعتدى بالصفع عليها.

وأضاف البيان، أنه أثناء دخول النائب بسيارته مسرعًا كاد أن يصدم أحد الطلاب، ما أدى لتجمع بعض الطلاب الموجودين للاطمئنان على زميلهم، وأشار إلى أن الطلاب المتجمهرين شاهدوا النائب وهو يصفع مسؤولة الأمن فقام بعضهم بالاعتداء على سيارته، وتم اصطحاب النائب لمكتب رئيس الجامعة لحمايته من المجموعة المتجمهرة والمعترضة على ما صدر منه، وتدخلت قيادات الجامعة لاحتواء المشكلة واعتذر النائب أمام جميع الحضور.

من جانبه، قال الدكتور محمد عبدالوهاب، رئيس لجنة الأمن والانضباط الجامعى بالجامعة، إنه تم إجراء تحقيق داخلى حول الواقعة من خلال سماع أقوال مشرفى ومشرفات الأمن وشهود عيان الواقعة، ومن خلال تفريغ الفيديوهات التى رصدت الأحداث منذ وصول ابنة النائب، حتى وصوله وتعديه.

وأضاف أن أقوال مشرفات الأمن تطابقت مع الفيديوهات فى اعتداء النائب، والتزامهن بتطبيق اللوائح المنظمة لدخول الجامعة واتباع الإجراءات السليمة، واعتداء ابنة النائب على مشرفة أمن أخرى بصفعها على وجهها.

وقال الدكتور خالد حمزة، رئيس جامعة الفيوم، إنه قام بالتنسيق مع اللواء خالد شلبى، مدير أمن الفيوم، وقدرا سويًا الموقف، واتفقا على عدم تدخل الشرطة بعد طلب النائب استدعاءها عند وقوع الأحداث أثناء تواجده داخل الجامعة، مشيرا إلى أنه تمكن بمساعدة مشرفى الأمن من احتواء غضب الطلاب قبل وصوله إلى مستوى يصعب السيطرة عليه.

وأشار إلى صدور تكليف إليه من وزير التعليم العالى، بإجراء تحقيق حول الواقعة وأن الوزير طلب عرض تقرير مفصل عليه فى موعد أقصاه اليوم، للوقوف على حقيقة المشكلة لاتخاذ الإجراء القانونى المناسب حولها.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا