الارشيف / اخبار عربية / مصر

وزير التعليم العالى: خطة متكاملة فى الجامعات استعدادا لاحتفالات أكتوبر

عالم نيوز - وكالات استعرض الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالى والبحث العلمى، تقريرًا مفصلاً من الدكتور طايع عبد اللطيف مستشار الوزير للأنشطة الطلابية والمشرف العام على معهد إعداد القادة بحلوان حول خطة الأنشطة الطلابية التى تعبر عن استراتيجية الوزارة فى هذا السياق، والتى تم مخاطبة الجامعات المصرية لتنفيذها خلال العام الدراسى الجارى.

 

وأكد الدكتور خالد عبدالغفار أن دور الجامعات لا يقتصر على العملية التعليمية بل يمتد ليشمل إعداد الشباب المؤهل علميًا وثقافيًا ورياضيًا، مشيرًا إلى ضرورة الاستفادة من الطاقات الشبابية بالجامعات المصرية وما ينتج عنها من اكتشاف وإظهار للمواهب الحقيقية وإمكانية الاستعانة بهذه المواهب فى الأندية والمنتخبات الرياضية المصرية.

وتضمنت الخطة استعداد الجامعات المصرية لاحتفالات السادس من أكتوبر المجيد وتشمل: إقامة معارض وندوات ثقافية وعروض فنية، وزيارات للمواقع العسكرية، ولقاءات الطلاب مع قيادات أكاديمية ناصر العسكرية العليا؛ بهدف تعريف طلاب الجامعات المصرية بحجم الانتصار العسكري الذي حققه الجيش في حرب أكتوبر 1973، وذلك في إطار بروتوكول التعاون بين معهد إعداد القادة بحلوان والأكاديمية.

 

وشملت الخطة أيضًا تنظيم العديد من ورش العمل والندوات التثقيفية بالجامعات المصرية لدفع الوعي المجتمعي لمفاهيم الحد من الكوارث، وتنفيذًا لخطة عمل الدولة لتحقيق التنمية المستدامة 2030، والاحتفال باليوم العالمي للحد من الكوارث الموافق 13 أكتوبر الجاري، وكذلك اليوم العالمي لتسونامي الموافق 5 نوفمبر المقبل، وذلك بالتعاون مع المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية بحلوان التابع للوزارة.

 

وأشار التقرير إلى مدى تركيز الوزارة على الأنشطة الطلابية من حيث التنوع والكثافة والاستمرارية في الأقسام والكليات بالجامعات، وتحديد الفائز على مستوى الكليات لتمثيل الجامعة، واختيار منتخبات الجامعة في الأنشطة المختلفة، استعدادًا للتنافس على مستوى الجمهورية في المسابقات الكبرى، منها: الموسيقي والكورال والمسرح، وأنشطة الدوري الرياضي، ودوري الأسر الطلابية، ومسابقة الطالب والطالبة المثالية، ونوادي العلوم والنشاط التكنولوجي، والفنون التشكيلية وأنشطة الجوالة، والتدريب ونماذج المحاكاة.

 

ومن جانبه أضاف د.طايع عبد اللطيف أن اجتماع اللجنة العليا للأنشطة الطلابية يوم الأربعاء المقبل الموافق 4 أكتوبر الجاري؛ يهدف لفحص مشروعات الأنشطة الطلابية المقترحة من الجامعات المصرية، مشيرًا إلى ضرورة الاهتمام بمراكز التدريب بالجامعات، والإشراف عليها من جانب الكليات المتخصصة بكل جامعة، وإفادة اللجنة حول مدى فاعليتها من حيث الموضوعات والمشاركين فيها، وذلك لتحديد أفضل المراكز ورصد جوائز مالية لها.

 

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا