اخبار عربية / مصر

إيقاف وتعديل مواعيد بعض القطارات.. الأبرز في صحف الاثنين

  • 1/2
  • 2/2

عالم نيوز - وكالات سلطت الصحف المصرية الصادرة اليوم الاثنين، الضوء على نشاط الرئيس عبدالفتاح عبد الفتاح السيسي، واجتماعاته لمتابعة آخر المستجدات بشأن كل ما يهم المواطن المصري، كما تابعت مجريات الإصلاح الاقتصادي ونشاط الحكومة والوزراء.

وأبرزت صحف (الأهرام، والأخبار، والجمهورية)، اجتماع الرئيس عبدالفتاح عبد الفتاح السيسي مع كل من المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، والدكتور أحمد عماد الدين وزير الصحة والسكان، وعمرو الجارحى وزير المالية، بحضور الدكتور محمد معيط نائب وزير المالية لشؤون الخزانة العامة، والدكتور على حجازي مساعد وزير الصحة ورئيس هيئة التأمين الصحي، حيث تم خلال الاجتماع مناقشة المشروع المطروح لتطوير منظومة الرعاية والتأمين الصحي.

وصدرت صحيفة «الأهرام» تحت عنوان «عبد الفتاح السيسي: نظام التأمين الصحي الجديد نقلة غير مسبوقة»، توجيه الرئيس عبد الفتاح السيسي بتسريع وتيرة ما يتم بذله من جهود لتطوير منظومة الرعاية الصحية والارتقاء بالخدمات المقدمة للمواطنين، وكذا العمل على تطوير القدرات المادية والبشرية للقطاع الصحي باعتباره قطاعاً حيوياً يؤثر بشكل مباشر على الحياة اليومية للمواطنين.

كما أشار إلى ما سيمثله نظام التأمين الصحي الجديد من نقلة نوعية غير مسبوقة في تاريخ القطاع وأول خطوة إصلاح حقيقية لمنظومة الصحة في حمهورية مصر العربية.

ونقلت الصحيفة تصريحا للسفير علاء يوسف المتحدث الرسمي باسم الرئاسة، قال فيه إن الرئيس وجه بتشكيل لجنة لتقييم ومراجعة نظام التأمين الصحي الجديد خلال المراحل الأولى من تطبيقه، لاستخلاص الدروس ووضع التوصيات اللازمة لاستمرار تطوير المنظومة وضمان كفاءة عملها، مؤكداً أهمية ضمان أن تغطى منظومة التأمين الصحي الجديدة محدودي الدخل والفئات الأكثر احتياجاً.

وواصلت الصحف متابعة نشاط الرئيس عبد الفتاح السيسي، واجتماعه لمناقشة استعدادات الحكومة لموسم السيول مع كل من المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، والدكتور محمد عبدالعاطي، وزير الموارد المائية والري، والمهندس محمد يحيي زكي، المدير التنفيذي لشركة دار الهندسة حمهورية مصر العربية.

وعرضت صحيفة «الأخبار» تأكيد الرئيس عبد الفتاح السيسي أهمية استمرار أعمال تطهير الترع والمصارف وإزالة التعديات على مختلف المجاري والقنوات المائية خاصة نهر النيل، فضلاً عن أهمية استغلال المجاري المائية وحمايتها من التلوث حفاظاً على صحة المواطنين.

ووجه الرئيس عبد الفتاح السيسي بضرورة إجراء متابعة دورية للاستعدادات اللازمة لموسم السيول، وتكثيف الجهود لإنهاء مشروعات السدود والمخرات خاصة في المحافظات والمناطق المهددة، فضلاً عن الاستعانة بأحدث التقنيات العالمية في مجال الرصد والتنبؤ، والتنسيق بين الأجهزة المعنية بالدولة لضمان التعامل مع الأزمات والطوارئ في أسرع وقت ممكن.

ونقلت الصحيفة، تصريح السفير علاء يوسف المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، الذي أوضح فيه أن الاجتماع تناول سبل تعظيم الاستفادة من شبكة الري على مستوي الجمهورية بما تشمله من مجار مائية وسدود، وعرض المقترحات المختلفة في هذا الصدد من خلال إعادة تأهيل الترع لتحسين توزيع المياه في القنوات والمجاري المائية، والحيلولة دون تلوثها وإزالة التعديات عليها، بما يساهم في رفع كفاءة منظومة الري وتقليل الفاقد من المياه وضمان استغلالها بالشكل الأمثل.

وأبرزت صحيفة «الجمهورية»، إصدار الرئيس عبدالفتاح عبد الفتاح السيسي، قرار رقم 471 لسنة 2017، بتفويض الفريق أول صدقي صبحي، وزير الدفاع والإنتاج الحربي، في بعض اختصاصات رئيس الجمهورية المنصوص عليها بقانون التعبئة العامة.

وتضمن القرار المنشور في الجريدة الرسمية «يفوض وزير الدفاع والإنتاج الحربي في اختصاصات رئيس الجمهورية المنصوص عليها في المواد»9. 12. 24«من القانون رقم 87 لسنة 1960 المشار إليه لمدة سنة اعتباراً من أول نوفمبر 2017.

وتناولت صحيفة «الأخبار»، وقائع تخريج الدفعة 152 من كلية الضباط الاحتياط (دفعة الشهيد ملازم أول احتياط أحمد عبدالوهاب على إبراهيم)، بحضور الفريق أول صدقي صبحي، القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي.

ونقلت الصحيفة تأكيد الفريق أول صدقي صبحي، أن القوات المسلحة لا تدخر جهداً في توفير كافة الإمكانات لبناء جيش قوي وقادر على حماية الوطن والدفاع عن مقدساته، موضحاً أن كلية الضباط الاحتياط تمثل مع باقي الكليات والمعاهد العسكرية ركيزة أساسية لإمداد القوات المسلحة بالطاقات البشرية من الضباط الجدد ليتواصل دورهم في خدمة الوطن والدفاع عن أمنه واستقراره.

كما أكد وزير الدفاع أن الضباط الاحتياط نبت مخلص من نسيج الشعب المصري يمثلون أحد الركائز الفاعلة في منظومة الكفاءة القتالية للقوات المسلحة.

وحول بدء دورة الانعقاد الجديدة لمجلس النواب، قالت صحيفة «الأهرام» إن المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء سيلقي اليوم بياناً أمام الجلسة العامة الأولى لمجلس النواب، برئاسة الدكتور على عبدالعال في دور الانعقاد الثالث من الفصل التشريعي الأول، كتقليد جديد؛ حيث تكون الجلسة الأولى لانعقاد البرلمان إجرائية يتلو خلالها رئيس المجلس القرار الجمهوري بدعوة المجلس للانعقاد وترتيب إجراءات انتخابات هيئات مكاتب اللجان النوعية.

وتحت عنوان «الجارحي: توفير التمويل للانتهاء من المشروعات القومية بالموازنة الحالية»، عرض «الأهرام» إطلاق وزارة المالية موازنة المواطن للمرة الرابعة بهدف إشراك المواطن والمجتمع المدني لحوار مجتمعي فعال للتعريف بالسياسات المالية وتطبيق مبدأ الشفافية والإفصاح عن أي تطور يخص السياسات والبرامج المطبقة وتحقيق أفضل مستويات الجودة في الخدمات العامة.

وتناولت الصحيفة تأكيد عمرو الجارحي وزير المالية أن الحكومة تتخذ إجراءات إصلاحية لخفض معدلات الدين العام وعجز الموازنة ليصل إلى 9% من الناتج المحلى الإجمالي بموازنة العام المالي القادم، مقابل 12.5% في عام 2015/2016 بما يضمن تحقيق زيادة النشاط الاقتصادي وزيادة فرص العمل.

وأشار الوزير إلى أن الحكومة تعمل على تنفيذ برنامج إصلاح اقتصادي واجتماعي عادل وشامل بما يحقق نموا مرتفعا ومستداما يتميز بالكفاءة والعدالة وتطوير آليات استهداف الدعم للوصول للفئات الأولى بالرعاية والتوسع في إجراءات الحماية الاجتماعية والعدالة الاقتصادية، فضلاً عن الحفاظ على معدل مرتفع للاستثمارات الحكومية لتطوير وتحديث البنية الأساسية، وإعطاء أولوية لاستكمال تنفيذ المشروعات السابق البدء بها، ومنها قطاع الإسكان والمرافق المجتمعية الذي يستحوذ على النصيب الأكبر من الاستثمارات الحكومية على مستوى القطاعات الوظيفية حيث يشكل 40% من إجمالي الاستثمارات.

وتطرق الجارحي- وفقاً للصحيفة- إلى انتهاء تنفيذ نحو 215 ألف وحدة سكنية واستهداف 500 ألف وحدة ضمن مشروع الإسكان الاجتماعي، واستكمال مشروعات (تطوير العشوائيات، والنقل والطرق ومنها استكمال المرحلة الثالثة والرابعة من الخط الثالث لمترو الأنفاق)، وغيرها من مشروعات الطرق الجديدة وتطوير شبكات مياه الشرب والصرف الصحي، وتخصيص نحو 2% من الناتج المحلى الإجمالي للإنفاق على التعليم الجامعي، و1% للبحث العلمي، و4% للتعليم قبل الجامعي، وغيرها من مشروعات الكهرباء العملاقة والطاقة المتجددة.

وتابعت صحيفة «الجمهورية»، لقاء عمرو الجارحي، وزير المالية مع رؤساء أكبر 25 شركة فرنسية عاملة في حمهورية مصر العربية بحضور ستيفان روماتيه السفير الفرنسي، للتعريف بمستجدات برنامج الإصلاح الاقتصادي المصري ومحاور السياسة المالية للعام 2017/2018.

من جهة أخرى، تناولت صحيفة «الأهرام»، لقاء الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، مع عدد من شركاء التنمية، لبحث خطة التعاون خلال المرحلة المقبلة، وعرض جهود الحكومة في تحسين بيئة الاستثمار والأعمال، وتنفيذ برنامج الإصلاح الاقتصادي.

وعرضت الصحيفة لتأكيد الوزيرة أن الحكومة تعمل على تحقيق الاستفادة القصوى من كل التمويلات والمنح المقدمة لدعم كل مشروع ومبادرة، مشيرة إلى أنها تعمل على زيادة الاستثمارات للمساهمة في تحقيق أهداف التنمية، خاصة الاستثمارات التي تسهم في تقليل الفقر وتوفير فرص عمل، ودعم الشركات الناشئة.

وفي مجال البنية التحتية، وبعنوان «وزير الإسكان: الانتهاء من تطوير 54 منطقة عشوائية العام القادم»، تناولت صحيفة «الأخبار» اجتماع الدكتور مصطفى مدبولي، وزير الإسكان مع الدكتور هشام الشريف، وزير التنمية المحلية، و17 محافظاً لمتابعة الموقف التنفيذي لمشروعات تطوير المناطق العشوائية غير الآمنة ومواجهة مخالفات المباني والتعديات على الأراضي.

وعرضت الصحيفة لتأكيد وزير الإسكان، أن الدولة مصممة على إنهاء ملف المناطق العشوائية غير الآمنة وتطويرها العام القادم، موضحاً أنه يجري تطوير 54 منطقة غير آمنة في 17 محافظة، من خلال أربعة محاور رئيسية.

وبدوره، أكد وزير التنمية المحلية، أن ما يحدث حالياً يُعد نقلة حضارية غير مسبوقة وصورة الحضر ستتغير جوهرياً بعد هذه الخطوات المهمة ووزارة الإسكان طرحت آليات متعددة لحل مشكلة المناطق العشوائية غير الآمنة.

ونشرت صحيفة «الجمهورية» القائمة الكاملة للقطارات التي قررت هيئة السكة الحديد إيقاف تشغيلها على عدد من الخطوط الطويلة والقصيرة لبعض الوقت.

وذكرت الصحيفة أن تعليمات صدرت من الإدارة المركزية للرقابة على التشغيل بإيقاف تشغيل بعض قطارات المسافات الطويلة مع زيادة تركيب بعض القطارات مع إيقاف تشغيل مؤقت لبعض قطارات المسافات القصيرة مع تعديل حلقات ومواعيد بعض قطارات المسافات الطويلة والقصيرة وتعديل تركيب قطارات 16و349و19 بعربات مميزة بدلاً من المطورة.

وعزت التعليمات سبب إيقاف هذه القطارات إلى نقص عدد الجرارات بالهيئة وتوفير جرارات هذه القطاعات لسد العجز الناتج عن انخفاض نسبة الجرارات والعربات وتخفيف كثافة القطارات على الشبكة.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا