اخبار عربية / مصر

البابا تواضروس من سيدنى: أحلم بكنيسة تضم جميع الأقباط وتبشر الآخرين

عالم نيوز - وكالات نظمت إيبارشية سيدنى أمس لقاءً مع قداسة البابا تواضروس الثانى شارك فيه حوالى 2500 من شباب الإيبارشية.

 

وقال البابا إن هناك العديد من الأدوار تلعبها المرأة فى الكنيسة، أولا خادمات مدارس الأحد وهذا دور كبير جدا، فى مجلس الكنيسة أيضا المرأة تكون عضوا وأيضا فى العديد من الأنشطة الاجتماعية فى الكنيسة يوجد الراهبات فى الأديرة والمكرسات فى الكنيسة بالخارج وهن يساعدون فى العديد من الأنشطة الاجتماعية كالتمريض فى المستشفيات والتعليم فى المدارس وخدمات أخرى وفى دور الأيتام.

 

وتابع البابا: "ومن الممكن أيضا أن تساهم فى حل بعض المشاكل العائلية بخبرتها، المجلس الخاص بشئون الأسرة لدينا 6 واحد بأمريكا واخر فى أوربا وواحد فى أستراليا وآسيا وثلاثة فى مصر ( الصعيد، الأسكندرية، القاهرة) هذه الـ6 مجالس فى كل منهم يوجد امرأة واحدة إما أن تكون دكتورة أو محامية

 

وعن أحلامه للكنيسة قال البابا أن تشمل جميع الأقباط وأن يكون لها دور فى تبشير الآخرين، وأن تكون حياة المسيحين داخل الكنيسة فى حفظ تام للوصية وحياتهم تكون حسب الكتاب المقدس، أريدكم أن تعرفوا هذه الجملة " حاربوا من أجل الحق" فى مجتمعكم...فى حياتكم....لكل مجتمع إيجابيته وسلبياته تستطيع أن تنتقى وأن ترفض...أنتقى ما هو إيجابى وأرفض ما هو سلبى

 

واستكمل: ونمو الكنيسة هنا مهم وضرورى وجيد وأيضا الأديرة...أتمنى أن تكون الأديرة هنا جيدة محافظة على العادات والتقاليد الرهبانية التى تسلمناها من آباءنا 

 

وواصل: وأيضا من أحلامى دراسة اللاهوت كلية اللاهوت نافعة لكم وعندى أيضا حلم أن تواصلكم مع الكنيسة الأم يظل قوى ومستمر يوميا لأن الكنيسة القبطية الأرثوذكسية...كنيسة قوية جدا وهذه هى الكنيسة الأم عندما يكون لك الفرصة لزيارة مصر وتعلم التحدث بالعربية..هذا بالشئ الهام، أعتقد أن فى سفر أعمال الرسل أن اللغة العربية كانت من لغات الروح القدس.

 

وردًا على سؤال حول المثلية الجنسية قال البابا: بالنسبة لهذا الموضوع يجب أن تعلموا أن الله خلق الإنسان وخلق شكل واحد للعائلة ،لكن المثلية الجنسية قد تكون مرض أو خطية إذا كانت مرض فهى بحاجة لعلاج وإن كانت خطية فهى تحتاج توبة لكن بعضا منكم يظن أنها مشكلة جينية واستطرد: أعتقد أنه حتى الآن لا يوجد تأكيد من علوم الطب من أن هناك تغيير جينى، لذلك أنصحكم أن تقرأوا عن هذا الموضوع فى الكتاب المقدس ولتعتبروها أنها خطية وتستطيعوا أن تتفهموا هذا الأمر جيدا. حافظوا على أنفسكم وأذهانكم وحياتكم...كما قلت سابقا حاربوا من أجل الحق. هذا شئ مهم جدا لكم جميعا

 

تضمن اللقاء عدة فقرات قدمها الشباب من بينها عرض فيلم تسجيلى عن قداسة البابا والكورال واسكتش تمثيلى واختتم اللقاء بكلمة لقداسة البابا وإجابة أسئلة الشباب.

 

تعد هذه المرة الأولى التى يلتقى فيها الشباب القبطى بأستراليا بقداسة البابا حيث أنها الزيارة الاولى لقداسته لأستراليا منذ تنصيبه فى نوفمبر 2012.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا