الارشيف / مقالات

زايد وتأسيس المجلس الوطني

تمر هذه الأيام ذكرى تأسيس المجلس الوطني الاتحادي منذ 46 سنة، في 12 / فبراير / 1972 م بعد فترة وجيزة من تأسيس الاتحاد الذي أعلن في الثاني من ديسمبر من عام، 1971.

وعندما اكتمل عقد الاتحاد كان لا بد أن يفكر أعضاء المجلس الأعلى المكون من حكام الإمارات وهي أبوظبي ودبي والشارقة وعجمان وأم القيوين والفجيرة ورأس الخيمة، كان لابد لهم من التفكير في وضع الدستور العام للدولة، لأن الدولة في بدايتها احتاجت أن تعتمد على الدستور المؤقت إلى أن تمكنت الدولة من وضع القوانين والأسس التي مكنتها من ترسيخ الدستور الدائم، فكان أن تشكلت الأقسام الخمسة من المجلس الأعلى، حسب الدستور، والذي يضم:

1حكام المجلس الأعلى وأولياء عهود الحكام ونوابهم.

2 رئيس الاتحاد وهو المرحوم زايد بن سلطان آل نهيان.

ونائبه الشيخ المرحوم راشد بن سعيد آل مكتوم.

3 مجلس الوزراء.

4 المجلس الوطني الاتحادي.

5 القضاء.

وكان كل حاكم إمارة يختار ممن تنطبق عليه الشروط ويجد فيه الكفاءة ليصبح صوت للشعب، ومن مبادئ الدستور أن يكون عضو المجلس الوطني مرآة للشعب، ونائباً عنه لدى القيادة العليا للدولة والإمارة، وهذه المبادئ تواجدت في 40 شخصاً ساهموا في أول مجلس وطني اتحادي، الذين كانوا النواة والمرآة و الذين عملوا بمبدأ «وأمرهم شورى بينهم» وعندما كانوا يجتمعون ينقلون آراء الشعب وماذا يريد، ويناقشون قضاياه واهتماماته، ثم يعرضون رؤاهم على الجهات التنفيذية في الدولة، ومن ثم يقوم مجلس الوزراء بالتنفيذ، لتبقى هذه الرؤية هي صورة التلاحم بين المواطن والحكومة وحكام الإمارات، وكان أن عقد المجلس الوطني الأول في 12 من فبراير وكان على رأس الحضور الراحل الكبير الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان والشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم والحكام والنواب وبحضور الأربعين عضواً.

حرص المجلس الوطني الاتحادي منذ تأسيسه على المساهمة الفاعلة في مسيرة البناء والتطور والتنمية متسلحاً بدعم القيادة الحكيمة والرشيدة، فعمل على التنمية والبناء ونقل أصوات المواطنين الراغبين في تلبية احتياجاتهم الأساسية في مجالات الصحة والتعليم والمواصلات والطرق وغيرها من الاحتياجات الأساسية في الحياة سواء اليومية أو السنوية أو في وضع الخطط للمدى القريب والبعيد.

وضمن مناهجنا درسنا في الاجتماعيات عن الدستور وأقسامه، وعن المجلس الوطني الاتحادي ومازلنا نتذكر أعضاء وأسماء المجلس الاتحادي الأول الذين شكلوا في تلك الفترة، وأتمنى أن يدرسوا كجزء مهم من تاريخ الإمارات لكي يعرف الجميع من هم أول من أسسوا المجلس الوطني الاتحادي مع المغفور لهما الشيخ زايد والشيخ راشد وأعضاء المجلس الأعلى للاتحاد ومن هم أعضاء أول مجلس وزراء في الدولة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا