مقالات

لسبب صادم جدا... لم تدفن جثتي زوجها وابنتها لمدة عامين!

العالم - منوعات
وبحسب صحيفة “ديتيك” الإخبارية، فإن أحد رجال الصحة حضر إلى منزل الأسرة للاطمئنان على الزوج، والذي لم يره أحد من أهالي المنطقة منذ أكثر من عامين، إلا أن الزوجة لم تفتح له أبواب المنزل.

عاد موظف الصحة إلى المنزل مرة أخرى وبرفقته جندي ومسؤولون محليون، فاضطرت السيدة الإندونيسية إلى فتح الباب لهم، حيث عثروا داخل المنزل على جثة زوج السيدة، البالغ من العمر 84 عاما، وابنتها البالغة من العمر 50 عاما، حيث كانا هيكلين عظميين مغطيين ببطانيات.

وقال قائد الشرطة المحلية، إيه كي بي سوتارمان، إنه يبدو أن الزوج والابنة توفيا بسبب المرض، في شهري يناير وديسمبر من عام 2016، موضحا أن الجيران أكدوا أنهم كانوا يشمون رائحة كريهة تنبعث من المنزل لمدة عامين، وحاولوا الدخول إلى المنزل أكثر من مرة ولكن الأم وابنيها الآخرين لم يسمحا لهم بذلك.

وأضاف أن الأم أكدت خلال التحقيقات أن ما دفعها إلى الاحتفاظ بجثتي زوجها وابنتها وعدم دفنهما هو أنها تلقت وحيا من الله من خلال ملاك أخبرها أنهما سيعودان إلى الحياة مرة أخرى، لتقوم الشرطة بإخضاعها لتقييم نفسي.

102-1

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا