منوعات

لماذا رفض يونس شلبي حضور سعيد صالح حفل زفافه؟

عالم نيوز-وكالات استحق عن جداره لقب صانع البسمة، ومنتزع الضحكة، والفنان الذي يضحك الجميع بمجرد أن يطل وجهه وقبل أن ينطق بكلمة واحدة، فهو من جيل مدرسة المشاغبين الذي فجر عاصفة الكوميديا في مصر وحمل لواءها لسنوات عدة.

كان الفنان الكوميدي المصري يونس شلبي الذي تحل (الأحد 12 نوفمبر) ذكرى وفاته العاشرة يشعر أن نهايته ستكون حزينة، هكذا كان يقول لأصدقائه. وكان يردد أمامهم المقولة الشهيرة التي ينطق بها المصريون بعد أن تنتابهم موجات الضحك وخشيتهم من حزن قادم، قائلاً: "اللهم اجعله خيرا"، معتبراً أنها ستنطبق عليه. فبعد الابتسامات والضحكات التي انتزعها من جمهوره ومشاهديه، عاش لسنوات في هم وحزن بسب المرض حتى توفاه الله.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا