أسواق / إقتصاد

وزيرة التخطيط تجتمع بوفد من الأمم المتحدة لبحث فرص التعاون المشترك

  • 1/2
  • 2/2

عالم نيوز - وكالات اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

عقدت وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، الخميس، اجتماعًا، برئاسة وزيرة التخطيط، ومشاركة عدد من قيادات الوزارة، مع وفد من الأمم المتحدة، وذلك لمناقشة فرص دعم مكاتب الأمم المتحدة لمهام وخطط الوزارة، التي تتعلق بتنفيذ خطط الدولة والتي تسعى في الأساس إلى تلبية احتياجات المواطن المصري من حيث توجيه موارد الدولة للخدمات الأساسية على الوجه الأمثل، بالإضافة إلى المتابعة الدقيقة لمدى تنفيذ أهداف تلك الخطط وربطها مع أهداف استراتيجية التنمية المستدامة: «رؤية حمهورية مصر العربية 2030، والأهداف الأممية».

وقالت الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري: إنه «يأتي هذا الاجتماع في إطار سعي وزارة التخطيط إلى تعزيز أواصر التعاون مع منظمة الأمم المتحدة ومكاتبها في حمهورية مصر العربية لدعم جهود الوزارة في تحقيق مهامها وأهدافها إلى جانب تحسين الكفاءة العامة».

وأضافت «السعيد»: أنه «ستقوم وزارة التخطيط بالتعاون مع الوزارات المعنية بتحديد عدد من المشروعات ذات الأولوية للتعاون بصددها مع مكاتب الأمم المتحدة للاستفادة من خبراتها، وهذا سيسهم في تعزيز كفاءة عملية تنفيذ الخطط العامة والاستثمارية للدولة، وتحقيق أهداف استراتيجية التنمية المستدامة: رؤية حمهورية مصر العربية 2030».

من جانبه، أكد ديكتاس، ممثل سكرتير عام الأمم المتحدة في حمهورية مصر العربية، والمنسق المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، خلال الاجتماع، عن بالغ التقدير لمبادرة الدكتورة هالة السعيد، ووزارة التخطيط، لعقد هذا اللقاء وإتاحة الفرصة للتعرف بشكل مباشر على مسؤولي الوزارة وطبيعة مهامهم التخطيطية والتنموية والاقتصادية ورؤيتهم حول النهوض بالملفات المختلفة

وأعرب «ديكتاس» عن استعداد مكاتب الأمم المتحدة لتقديم كافة أوجه المساندة لتلك الجهود، والمشاركة في توفير عناصر الدعم المطلوبة لمسؤولي وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري لقيامهم بالمهام المحورية المسنودة إليهم بالشكل الأمثل.

وصرح المستشار حازم زكي، مستشار الوزيرة للعلاقات الدولية، مدير مكتب التعاون الدولي بالوزارة، عقب الاجتماع، بأن الدكتورة هالة السعيد، ومسؤولو الوزارة، حرصوا خلال اللقاء علي تحديد المجالات ذات الأولوية والتي تعود بالنفع المباشر علي جهود الدولة للتعاون بصددها مع مكاتب الأمم المتحدة، وذلك في ظل توفر الخبرات الدولية لديها في تلك المجالات.

وأضاف أنه «تم الاتفاق علي خطوات واضحة لتلقي الدعم والمساندة الفنية حيال تلك الأولويات في أقرب وقت، وذلك عقب دراسة أبعادها المختلفة مع الجهات المعنية الأخرى بالدولة، مما سيؤدي في النهاية إلى تعزيز كفاءة تنفيذ الخطط العامة والاستثمارية، وربطها بأهداف التنمية المستدامة المحلية والدولية، والوصول للغايات المرتبطة بتطبيق استراتيجية التنمية المستدامة: رؤية حمهورية مصر العربية 2030».

وشارك في الاجتماع ممثل سكرتير عام الأمم المتحدة في حمهورية مصر العربية، والمنسق المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، وكذا رؤساء مكاتب منظمة العمل الدولية، ومنظمة الصحة العالمية، ومنظمة الزراعة والأغذية،إلى جانب حضور عدد من ممثلي صندوق الأمم المتحدة للسكان، برنامج التنمية الصناعية التابع للأمم المتحدة، وبرنامج الأمم المتحدة للمرأة، وصندوق الأمم المتحدة للطفولة، بالإضافة لممثلين وزارة الخارجية، ووزارة التنمية المحلية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا