الارشيف / أسواق / إقتصاد

​«مدبولي» يبحث مع «الطيار» السعودية فرص الاستثمار في العلمين والعاصمة الإدارية

  • 1/2
  • 2/2

عالم نيوز - وكالات اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

​​​​التقى الدكتور مصطفي مدبولي، وزير الإسكان والمرافق والجتمعات العمرانية، وفداً من مجموعة «الطيار» السعودية، برئاسة عبدالله الداود، المدير العام التنفيذي للمجموعة، والعضو المنتدب، وأشرف شيحة، رئيس فرع المجموعة بمصر، وذلك بهدف بحث الاستثمار في كل من العلمين الجديدة، والعاصمة الإدارية الجديدة.

في بداية اللقاء أكد عبدالله الداود، المدير العام التنفيذي لمجموعة «الطيار»، والعضو المنتدب، أن المجموعة من الشركات الكبرى على مستوى الشرق الأوسط، ولها استثمارات في قطاعات مختلفة، منها الاستثمارات السياحية والعقارية، والشركة مُدرجة في البورصة السعودية، ولها استثمارات بمصر، بل إن حمهورية مصر العربية تعد أحد أهم مراكز الاستثمارات لدى الشركة، كما أن الشركة تُعد أكبر شركة سياحة في الوطن العربي، ومصر ثاني أكبر وجهة سياحية لنا، مضيفاً: نعمل حالياً على زيادة استثماراتنا في حمهورية مصر العربية، وكذلك فرص العمل المتاحة من المشروعات.

ورحب الدكتور مصطفي مدبولي بالمستثمرين السعوديين، مؤكداً أن المصريين يُكنون للسعودية وقيادتها وشعبها كل الحب والتقدير، ونحن كوزارة سعداء بتوجهات الشركة لزيادة استثماراتها في حمهورية مصر العربية، وعلي أتم الاستعداد لتقديم الفرص الجاهزة للاستثمار.

وأوضح وزير الإسكان، لدينا عدد من المشروعات السياحية والفندقية بالعلمين الجديدة، والعاصمة الإدارية الجديدة، فبالنسبة للعلمين الجديدة، وهي إحدى المدن المهمة على ساحل البحر المتوسط، من المقرر أن تحتوي المدينة على نحو 25 ألف غرفة فندقية، وهناك عدد من الكيانات السياحية الكبرى ترغب في الاستثمار بالمدينة، وبالفعل وقعنا بروتوكول تعاون مع مجموعة ماريوت العالمية، وهناك بروتوكولات أخرى سيتم توقيعها خلال أيام، مشيراً إلى أن العلمين الجديدة، مدينة متكاملة تعمل طول العام، وسيكون بها جامعات، وبدأ بالفعل تنفيذها، ومدارس، ومختلف الخدمات.

وقال الدكتور مصطفي مدبولي: «يمكنكم الاستثمار في تنفيذ أبراج فندقية على البحر مباشرة، ونحن يهمنا وجود مجموعتكم في المدينة، لما لها من استثمارات واسعة، في هذا القطاع، كما أن الوزارة لديها أيضاً في العاصمة الإدارية الجديدة 20 برجاً، ستتولى تنفيذها بالتعاون مع أكبر المكاتب الاستشارية العالمية، وشركة (CSCEC) الصينية، وهي أحد أكبر شركات المقاولات العالمية، وسيتم بناء أطول برج في إفريقيا ضمن هذه الأبراج، ويمكن التعاون معكم للحصول على أحد هذه الأبراج، وإدارتها».

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا