أسواق / أسواق المال

اختتام أعمال الاجتماع الإقليمى الـ47 لمديرى عموم الجمارك بالشرق الأوسط

عالم نيوز - وكالات اختتمت أعمال الاجتماع الإقليمى الـ47 لمدراء عام الجمارك بمنطقة شمال إفريقيا والشرق الأدنى والأوسط، وذلك بحضور الدكتور مجدى عبد العزيز رئيس مصلحة الجمارك المصرية.

كما يشارك السفير كمال حسن على الأمين العام المساعد للشئون الاقتصادية لجامعة الدول العربية، وكيونيو ميكوريا الأمين العام لمنظمة الجمارك العالمية والشيخ أحمد بن حمد آل خليفة رئيس جمارك البحرين ونائب رئيس منظمة الجمارك العالمية والممثل الإقليمى لمنطقة منطقة شمال أفريقيا والشرق الأدنى والأوسط ومدراء عامى الجمارك بدول الإقليم.

بدأ الاجتماع بكلمة من الشيخ  أحمد بن حمد  آل خليفة رئيس جمارك البحرين، وتوجه بالشكر والتقدير للدكتور مجدى عبد العزيز رئيس مصلحة الجمارك ومصلحة الجمارك المصرية على حرارة الاستقبال والحفاوة التى لقيها جميع الضيوف بمجرد دخولهم للأجواء والأراضى المصرية وهنأه على نجاح مصر الباهر وغير المسبوق فى تنظيم فعاليات جلسة لجنة السياسات بمدينة الأقصر خلال ديسمبر الماضى مشيدا بالمشاركات المصرية المتميزة والفاعلة خلال جميع اجتماعات المنظمة عن الإقليم.

وتحدث عن سبل تعزيز التعاون والتنسيق بين أجهزة الجمارك بالمنطقة وعلى مستوى منظمة الجمارك العالمية وأثره على تيسير وانسياب حركة التجارة بين الدول الأعضاء بالمنطقة والمنظومة الحديثة للتجارة وتعزيز الدور الأمنى للجمارك فى الحماية والقضاء على الإرهاب.

ثم تحدث الأمين العام لمنظمة الجمارك العالمية كونيو ميكوريا، الذى توجه بالشكر للجمارك المصرية على حسن الضيافة، مشيدا بنجاح الجمارك المصرية الباهر فى تنظيم جلسة لجنة السياسات بالأقصر خلال ديسمبر الماضى مشيرا لأهمية هذه الاجتماعات الدورية المنتظمة لمناقشة جميع المستجدات وقياس التقدم وتطور الأداء فى ظل الخطة إستراتيجية للمنظمة وخططها الإقليمية والهياكل الإقليمية للمنظمة.

وأكد كونيو ميكوريا، فى بيان صحفى اليوم الخميس، أهمية تنسيق المواقف بين الدول الأعضاء فى المجالات التدريبية وتبادل المعلومات وتفعيل برمج منظمة الجمارك العالمية من خلال تطبيق منظومة الجمارك الرقمية ونظام الشباك الواحد وبناء القدرات مؤكدا أهمية تعزيز العلاقة بين الجمارك والجهات الحكومية والتركيز على أهمية دور الجمارك فى تحقيق الحماية من المخدرات ومكافحة التجارة غير المشروعة وتدعيم الأمن 

وخلال كلمته توجه الدكتور مجدى عبد العزيز رئيس مصلحة الجمارك المصرية وتوجه بالشكر  لكونيو ميكوريا الأمين العام لمنظمة الجمارك العالمية، والشيخ أحمد بن حمد آل خليفة رئيس جمارك البحرين ونائب رئيس منظمة الجمارك العالمية والممثل الإقليمى لمنطقة شمال أفريقيا والشرق الأدنى والأوسط ورحب بجميع السادة الضيوف بين أشقائهم فى مصر.

وأشار الدكتور مجدى عبد العزيز  للدور الهام للجمارك فى حماية أمن المجتمع ومكافحة الإرهاب وتيسير حركة التجارة العالمية مع إحكام الرقابة وتقليل العجز فى الإيرادات الجمركية.

وأوضح أن مصلحة الجمارك المصرية تبذل جهودا كبيرة لصالح تيسير التجارة وتشجيع الاستثمار وتحقيق الأمن حيث تشهد حاليا العديد من التطوير والتحديث فى جميع المجالات ونسعى لتطبيق منظومة الشباك الواحد لتسهيل وتوحيد الإجراءات دون التدخل البشرى. 

وأكد رئيس مصلحة الجمارك، استعداد مصلحة الجمارك من خلال خبراتها وممارساتها لمساعدة الدول الأعضاء فى الإقليم بتقديم خبراتها فى جميع المجالات الجمركية والتدريبية .

كما تقدم بورقة عمل للجمارك المصريه حول التعاون والتنسيق بين أجهزة الجمارك والضرائب للإسهام فى رفع القدرات الإيرادية للأجهزة الضريبية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا