أسواق / أسواق المال

جهاز الإحصاء يرصد حصاد "سكك حديد مصر" فى 6 أشهر

عالم نيوز - وكالات وفقا للنشرات المعلوماتية التى يصدرها الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء شهرياً، ويرصد من خلالها عدد من المؤشرات الهامة فى مجالات مختلفة، منها "إيرادات هيئة سكك حديد مصر"، ينشر "اليوم السابع" إجمالى ما حققته الهيئة من إيرادات خلال الـ6 أشهر الماضية، فى الفترة من فبراير – يوليو 2017، وذلك بحسب ما يعلنه جهاز الإحصاء شهرياً من أرقام وبيانات حول هذا الإطار.

 

وبلغت إيرادات هيئة السكك الحديدية مجمعة من شهر فبراير- يوليو 2017، نحو 952.9 مليون جنيه، وكانت أعلى الإيرادات فى شهر يوليو الماضى، الذى حققت خلاله الهيئة إيرادات بقيمة 192.1 مليون جنيه، محققة فى الشهر السابق له مباشرة "يونيو 2017" إيرادات بقيمة 149.6 مليون جنيه، وهو ما اعتبر انخفاضا فى إيرادات الهيئة مقارنة بشهر مايو 2017، الذى حققت الهيئة فيه إيرادات بـ162.2 مليون جنيه.

 

وجاءت إيرادات هيئة السكة الحديد فى باقى الشهور منذ شهر فبراير وحتى شهر أبريل 2017، كالتالى، 140.8 مليون جنيه فى فبراير 2017، و 154.6 مليون جنيه فى شهر مارس، بينما حققت الهيئة إيرادات بقيمة 153.6 مليون جنيه فى شهر أبريل الماضى.

 

ووفقا لما يرصده جهاز الإحصاء فى نشراته المعلوماتية شهرياً أيضا، بلغ إجمالى حوادث القطارات على مدار الأشهر الخمس الأخيرة الماضية فى الفترة من مارس- يوليو من العام الجارى، 675 حادث، خلف عنها 34 مصاب، و 17 متوفى، وجاء شهر مايو أعلى الأشهر المذكورة من حيث عدد حوادث القطارات، حيث سجل هذا الشهر 159 حادث للقطارات، نتج عنها 16 مصاب ، و 5 حالات وفاة.

 

أما أقل الأشهر من حيث عدد الحوادث، كان شهر يونيو الماضى، وسجل 116 حادث، نتج عنها مصابين، و 3 حالات وفاة، فى حين بلغ عدد الحوادث خلال الشهر التالى له مباشرة "يوليو 2017"، 142 حادث، خلف عنها 7 مصابين، و حالتين وفاة، وفى شهرى مارس وأبريل 2017، جاء عدد حوادث القطارات بالترتيب كالتالى، 127 حادث للشهر الأول نتج عنها 3 مصابين، و 3 متوفيين، وللشهر الثانى 131 حادث خلف عنها 6 مصابين، و 4 حالات وفاة.

 

وكان يوم 11 أغسطس 2017، قد شهد حدوث اصطدام لقطارين بمدينة الإسكندرية، أسفر عن 41 حالة وفاة وإصابة 132 آخرين، وجاء الحادث -وفقا لتقارير جهات المعاينة المختصة وقت وقوع الحادث - نتيجة توقف القطار رقم 571 القادم من بورسعيد بالخط الطوالى بمحطة خورشيد على مدخل الإسكندرية بسبب حدوث عطل فنى به أثناء رحلته، قبل أن يأتى القطار الآخر رقم 13 القادم من القاهرة ويصطدم به من الخلف بقوة، مما أدى إلى انقلابه من شريط سكة الحديد، نتيجة تجاوز سائق القطار رقم 13 للسرعة المقررة.

 


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا