الارشيف / اخبار عربية / السعودية

انخفاض الحالات الجنائية بـ 50% والحالة الأمنية بمشعر منى والجمرات مطمئنة

  • 1/2
  • 2/2

عالم نيوز - وكالات © Sabq News قدمت بواسطة © Sabq News قدمت بواسطة

قامت عدسة "سبق" بمرافقة قائد مركز التحريات والبحث الجنائي بمجر الكبش بمشعر منى العقيد ناصر بن ناصر بن هزيم بجولة ميدانية عن الحالة الأمنية بمشعر منى والجمرات فكشف "بن هزيم" لـ"سبق" أن الحالة الأمنية بمشعر منى والجمرات والمواقع المحيطة بها مطمئنة ولم تسجل حالات تعكر صفو الحج أو تؤثر على أداء النسك، كما أن مستوى الجريمة انخفض عن العام الماضي في بمشعر منى وبنسبة 50% عن العام الماضي.

ويرجع ذلك بسبب نجاح الخطط الأمنية ولله الحمد وانخفاض عدد المخالفين الذين يأتون من غير تصاريح الحج الأمر الذي ساهم في انخفاض الافتراش والقضايا الجنائية من نشل وخلافه، بالإضافة كما قمنا مسبقاً بالاستعداد مبكراً وفق خطط أمنية وبحثية والحرص على تكثيف تواجد رجال التحريات والبحث الجنائي من ضباط وأفراد، بالإضافه إلى تواجد المتعاونين والقوة السرية ويساندهم العنصر النسائي في أيام التشريق في جسر الجمرات والمواقع المحيطة به، وأفراد الفريق الأمني يعملون على مدار الساعة دون توقف للقبض على من يحاول تعكير صفو الحجاج.

وأوضح "بن هزيم" أن عمل التحريات والبحث الجنائي بمركز مجر الكبش بالجمرات يركز على محورين الأول: العمل الميداني برصد جميع المواقع المحددة مسبقاً وفق خطة محكمة من قبل رجال التحريات والبحث الجنائي وبمشاركة المتعاونات من العناصر النسائية اللائي أثبتن كفاءتهن بكشف قضايا النشل وغيرها من المخالفات في الأماكن المخصصة للنساء، ويتم العمل بشكل متواصل على مدار الساعة من قبل الفرق الميدانية في جميع المواقع وبما يتعلق بمنشآت الجمرات والمناطق المحيطة بها لحماية الحاج من أي مخالفة، كالنشل والالتصاق والنصب والاحتيال التي تعكر صفو الحجيج.

وأضاف: أما المحور الثاني هو مرحلة الضبط، وتبدأ ميدانياً بجمع الاستدلالات والمعلومات والتحري والبحث عن المخالفين والقضايا الجنائية ويهدف العمل الميداني إلى الحفاظ على أمن الحجاج وحمايتهم بالقبض على كل من يريد تعكير صفوهم سواء بنشلهم والالتصاق أو ارتكاب أي جرم أمني، إلى حين الانتهاء من موسمهم الحج.

وأهاب "بن هزيم" بجميع الحجاج بعدم حمل الحقائب التي تحوي وثائق رسمية أو مبالغ نقدية كبيرة وعليه حمل ما يكفي الحاجة والابتعاد عن أماكن الزحام.

]]>

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى