الارشيف / اخبار عربية / السعودية

أين تختفي جلود الأضاحي وشعر الحجاج!

عالم نيوز - وكالات تعد كميات جلود الأغنام بعد سلخها، وشعر الحجاج بعد حلقه في المشاعر المقدسة أكبر كميات للجلود والشعر يتم جمعها في يوم واحد على مستوى العالم، ورغم تلك الكميات الهائلة، إلا أن غالبية الحجاج ــ إن لم يكن جميعهم ــ لا يعلمون إلى أين تذهب تلك الجلود والشعر. وأوضح مدير إدارة المسالخ في العاصمة المقدسة الدكتور سعود الحتيرشي كل ما تحتويه الأضحية حق لصاحبها، إلا أنه لم يسبق أن مر علينا شخص طلب الحصول على الجلد أو الصوف، مشيرا إلى أنه بعد ذبح الأضحية يحصل المستثمر على الجلود، إضافة إلى بعض البقايا الأخرى. وأضاف أن المستثمر يسلمها للمتعهد لإيصالها لمصانع مختصة بالجلود، ما يعني أن مخطط سير الجلود يمر بأربع مراحل، هي: ذبح الأضحية في المسالخ المعتمدة، إخراج الجلود للمستثمر، وتسليمها للمتعهد المختص، ومن ثم تسلمها لمصانع خاصة بالجلود.

في حين بين مدير إدارة النظافة المهندس محمد المورقي أن هناك أربعة مواقع للحلق في مشعر منى يتم تغطيتها بـ ٣٦ مكنسة كهربائية كبيرة (شفط)، إذ يتم جمع الشعر بالشفط وتكييسه وينقل كنفايات إلى المرمى ليتم دفنها، وأردف قائلا: لا يوجد هناك فكرة للاستفادة من الشعر ولم يتقدم أحد لذلك، لكن لا يمنع إذا كان هناك استثمار فالمرحلة القادمة سنبحث فيها عن طريقة لاستثماره. وتابع أن فرق النظافة تتابع العملية التي تبدأ بالحلق في الموقع، ومن ثم شفط الشعر بمكانس مخصصة، ثم تكييسه، ونقله إلى مرمى النفايات، وأخيرا دفن هذه النفايات.


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا