الرياضة

عمر الأيوبى يكتب: أوسة.. الحل يا زمالك

  • 1/2
  • 2/2

عالم نيوز - وكالات                     عمر الأيوبى 

المصائب لا تأتى فرادى، نادى الزمالك الذى يعيش الأزمات المتتالية ماليا وإداريا وكرويا وفى كل الألعاب، الأزمة الأكبر فى فريق الكرة الذى يثير غضب جماهيره الغفيرة بسبب الاخفاقات المتتالية بالبطولات وكأن الحظ العثر يرفض تركه، داهمت الإصابة حارسه العملاق أحمد الشناوى، وأطاحت بأحلامه فى اللعب بكأس العالم بروسيا، ليفقد الأبيض حارسه الأساسى بعد أسابيع قليلة من تجديد عقده فى ظل عدم وجود بدلاء على نفس المستوى يستطيعون تعويض غيابه.

 

ولأن مركز حراسة المرمى هو نصف الفريق بالفعل، بدأ مسئولو الأبيض البحث عن البديل من بين الحراس المتميزين فى الدورى والأسماء المطروحة كثيرة ومعظمهم جيدين، وأبرزها محمد عواد حارس الإسماعيلى ومحمد أبو جبل، حارس سموحة، وعماد السيد، حارس إنبى، ومحمود الزنفلى، حارس الرجاء.. ووفقا للمتابعة والتدقيق نجد الخبراء كلهم يوجهون ترشيحاتهم للثنائى عواد وأبو جبل لكن المشكلة أن أنديتهما لن تفرط فيهما وتضع شروط خيالية للتفريط فيهما.

 

ووسط مراجعة الأسماء القادرة على حراسة العرين الأبيض تجد عدم تطرق أحد لأسم محمد عبد المنصف حارس مرمى الزمالك الأسبق والجونة وإنبى ودجلة حاليا، والذى يعد من وجهة نظرى الاكثر واقعية لحل مشكلة الزمالك فى حراسة المرمى حتى لو مؤقتا.. رغم أن عمره وصل إلى 41 عاما لكنه فى لياقة بدنية وفنية عالية، ويمتلك خبرات كبيرة فى الدورى فضلا عن سمات القيادة فى الملعب بخلاف أنه أحد أبناء النادى ويعرف كل كبيرة وصغيرة فى الحياة بميت عقبة.

 

منصف، حل جيد لحراسة مرمى الزمالك، ينقذ الموقف المتأزم لأنه يمتلك الخبرات المطلوب فى هذه الفترة الحساسة ويعرف ظروف وأجواء النادى وطقوس جماهيره وكمان تكاليف ضمه معقولة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا