الرياضة

الأهلى هايص بالأرقام القياسية والزمالك لايص فى "إسماعيلية رايح جاى"

عالم نيوز - وكالات شتان الفارق بين الوضع داخل النادى الأهلى وما يحدث داخل غريمه التقليدى الزمالك فرغم أن الفريق الأحمر تأهل لدور الـ16 بدوري الأبطال الأفريقى وحصد لقب الدوري رسميًا قبل نهاية المسابقة بستة أسابيع وللمرة الثالثة على التوالى والأربعين فى تاريخه إلا أنه لم يكتف بذلك وحافظ على سلسة انتصاراته ليعزز رصيده إلى 78 نقطة بعد الفوز على طنطا 2-1، في طريقه نحو موسم تاريخي قد يحقق فيه العديد من الأرقام القياسية.

حصد الأهلي حتى الآن 78 نقطة من 29 مباراة، ويفصله 9 نقاط من أصل 15، لمعادلة رقم الزمالك القياسي لأكبر عدد من النقاط في موسم واحد، و19 نقطة من أجل تحطيمه.

حقق الأهلي 16 انتصارًا على التوالي في الدوري، إذ تعود آخر نقطة أهدرها إلى مباراة وادي دجلة التي انتهت بالتعادل (1-1) يوم 25 ديسمبر 2017.

ويتبقى للأهلي انتصار فقط لمعادلة رقم البرتغالي مانويل جوزيه، المدير الفني التاريخي للمارد الأحمر، إذ يواجه فريق سموحة بالجولة المقبلة يوم الأحد.

كما يفصل الأهلي (69 هدفًا) هدفان فقط عن معادلة الترسانة صاحب الرقم القياسي كأكثر الأندية تسجيلاً للأهداف في موسم واحد برصيد 71 هدفًا، الذي يظل صامدًا حتى الآن منذ 54 عامًا.

كما يحتاج الأحمر هدفًا وحيدًا بالمباريات الخمس المقبلة لمعادلة رقمه القياسي لأكبر عدد من الأهداف في موسم واحد، عندما سجل 70 هدفًا موسم (1974-75)، في مسابقة ضمت 18 ناديًا أيضًا.

حافظ الأهلي تحت قيادة المدير الفني حسام البدري على سلسلته التهديفية بعدما زار شباك منافسيه للمباراة رقم 45 على التوالي في الدوري المصري.

وتعود آخر مباراة غاب فيها الأهلي عن التسجيل في الدوري إلى مواجهة الإسماعيلي يوم 15 فبراير 2017، والتي انتهت بالتعادل السلبي الموسم الماضي.

وفى الزمالك، اختلف الأمر كثيرًا فلقد تلقى الفريق الابيض ضربة قاسمة بعدما تعرض للهزيمة من الإسماعيلى بثلاثة أهداف مقابل هدف، فى المباراة التى جمعت بينهما ضمن منافسات الجولة الـ30 من المسابقة، والتى أقيمت على استاد الإسماعيلية، وكان الفريق الابيض قد خسر ايضاً من الدراويش فى الدور الاول بهدف دون رد.

وبذلك خسر الزمالك فرصة المنافسة على المركز الثانى بشكل كبير، ليضطر للمنافسة على المركزين الثالث والرابع لضمان الاستمرار فى المشاركة فى بطولة الكونفدرالية التى ودعها هذا الموسم من دور الـ32 على يد ولايتا ديتشا الإثيوبى ليخسر ثقة جمهوره بعدما واصل فصوله فى عدم استثمار الفرص، خاصة أنه كانت لديه فرصة ذهبية فى مواجهة الإسماعيلى فى اقتناص المركز الثانى، خاصة بعد تعثر المصرى البورسعيدى بالخسارة من الاتحاد السكندرى مؤخرًا.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا