الارشيف / الرياضة

توتنهام ينتفض ليتعادل على ملعب يوفنتوس

عالم نيوز - وكالات تعافى توتنهام هوتسبير بعد استقباله هدفين في أول تسع دقائق، ليتعادل خارج أرضه (2-2) مع يوفنتوس في ذهاب دور الـ 16 في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم أمس (الثلثاء).

وافتتح غونزالو هيغوين التسجيل ليوفنتوس بعد دقيقتين، ثم ضاعف التقدم من نقطة الجزاء، لكن الفريق الزائر رد بطريقة رائعة.

وقلص هاري كين الفارق في الدقيقة 35، لتهتز شباك يوفنتوس للمرة الأولى في 2018، قبل أن يهدر هيغوين ركلة جزاء عندما سدد في العارضة قبل نهاية الشوط الأول ليضيع على نفسه فرصة الثلاثية.

وحصل توتنهام على مكافأة على محاولاته عندما أدرك كريستيان إريكسن التعادل من ركلة حرة في الدقيقة 71، ما يعزز فرص الفريق اللندني في بلوغ دور الثمانية على حساب وصيف بطل الموسم الماضي حين يخوض لقاء الإياب في استاد ويمبلي.

ودخل توتنهام المباراة وهو مليء بالثقة بعد فوزه بصدارة مجموعة ضمت ريال مدريد حامل اللقب، لكنه عانى من عشر دقائق مريعة في بداية المباراة.

وتقدم يوفنتوس، الذي لم يخسر في آخر26  مباراة على أرضه في أوروبا، في الدقيقة الثانية عندما وصلت تمريرة ذكية من ميرالم بيانيتش من ركلة حرة إلى هيغوين الذي سدد بقدمه اليمنى في شباك الحارس هوجو لوريس.

ولم يمرر توتنهام بالكاد كرتين متتاليتين عندما وجد نفسه متأخراً، بهدف آخر في الدقيقة السابعة من ركلة جزاء.

وتدخل بن ديفيز بشكل متهور على فيدريكو برنارديسكي، ولم يجد الحكم أي صعوبة في الإشارة إلى نقطة الجزاء. ونفذ هيغوين ركلة الجزاء بهدوء، على رغم أن لوريس قفز في الاتجاه الصحيح ولمس الكرة.

وكان التفوق في بقية المباراة من نصيب الفريق الزائر الذي تجاوز آثار الهدفين المبكرين ليهيمن على اللعب.

وتولى إريكسن وموسى ديمبلي زمام الأمور وسط الملعب، وتراجع يوفنتوس للوراء ويدين بالفضل إلى الحارس جيانلويجي بوفون الذي حرم المهاجم المتألق كين من التسجيل مرتين.

لكن بوفون لم يستطع فعل شيء عندما مرر ديلي آلي إلى كين في الدقيقة 35، ليضع مهاجم انكلترا الكرة في الشباك بهدوء.

وكاد توتنهام أن يتلقى ضربة قوية قبل نهاية الشوط الأول عندما شن يوفنتوس هجمة مرتدة، وارتكب سيرج أورييه مخالفة ضد دوغلاس كوستا ليحتسب الحكم ركلة جزاء.

وتقدم هيغوين لتنفيذ الركلة، لكن بدلاً من الاحتفال بتسجيل ثلاثية في الشوط الأول ارتدت تسديدته من العارضة.

ولعب يوفنتوس وكأنه فريق خارج الديار في الشوط الثاني في ظل ضغط توتنهام، على رغم أن بطل ايطاليا اقترب من التسجيل مرتين، وتصدى لوريس لفرصة من برنارديسكي، ثم سدد ماريو مانزوكيتش برأسه باتجاه الحارس الفرنسي مباشرة.

وعادل إريكسن، أفضل لاعب في الملعب، النتيجة لصالح توتنهام في الدقيقة 71 عندما خدعت تسديدته المنخفضة من ركلة حرة الحارس بوفون لتسكن الشباك.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى