الرياضة

«الأهلى» يحيى ذكرى شهداء بورسعيد: «فى القلب.. لن ننساكم»

  • 1/2
  • 2/2

عالم نيوز - وكالات شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

حرص مسؤولو مجلس إدارة النادى الأهلى على إحياء ذكرى شهداء النادى الذين راحوا ضحية أحداث استاد بورسعيد عام 2012، التى نشبت عقب مباراة الفريق الكروى الأول بالنادى أمام نظيره المصرى فى استاد بورسعيد.

ووضع وفد من مسؤولى النادى برئاسة محمود الخطيب، رئيس مجلس الإدارة، وأعضاء المجلس، وعدد من قائدى فرق النادى فى مختلف اللعبات الرياضية، وعلى رأسهم ثنائى الفريق الكروى الأول، حسام غالى وحسام عاشور، إكليلا من الزهور على النصب التذكارى للشهداء داخل مقر القلعة الحمراء.

وأصدر «الأهلى» بياناً، أمس، تعبيرا عن التقدير الكامل لأرواح الشهداء، وجاء فيه: «فى القلب، لن ننساكم، ومن أجلكم نستمر، وتبقى ذكراكم العطرة الدافع الأكبر لنا لبذل الجهد والعطاء لتطوير نادينا والحفاظ على مسيرته، ليبقى هذا الصرح العظيم فى المكانة التى يستحقها، أنتم فى القلب دائمًا».

فى شأن متصل، أصدر النادى المصرى بياناً، أمس الأول، نعى فيه شهداء النادى الأهلى، ووصفهم بأبناء حمهورية مصر العربية كلها، وجاء فى بيان النادى: «تمر اليوم الذكرى السادسة لحادث 1 فبراير 2012، والذى راح ضحيته 72 من أبناء الوطن العزيز، والنادى المصرى إذ يستذكر هذه المناسبة الأليمة فإنه يتوجه بصادق الدعاء إلى المولى، عز وجل، أن يتغمد الأرواح البريئة التى فقدناها إثر هذا الحادث الأليم بواسع رحمته، وأن يلهمنا جميعًا وذويهم وأصدقاءهم الصبر على هذا المصاب الأليم».

وأضاف: «يجدد النادى بهذه المناسبة ومن منطلق مسؤوليته ودوره الوطنيين، النداء لجماهير جميع الأندية المصرية دون استثناء، للتحلى بثقافة التسامح والروح الرياضية ونبذ ثقافة التعصب والعنف، والبعد عن خلط السياسة بالرياضة».

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا