الرياضة

«بيبو»: 1 ديسمبر يحمل الذكرى الأفضل والأسوأ فى حياتى

  • 1/2
  • 2/2

عالم نيوز - وكالات 29 عاما فصلت بين حدثين فارقين فى حياة أسطورة كرة القدم المصرية، محمود الخطيب، رئيس النادى الأهلى المنتخب، والذى حقق حلمه برئاسة النادى برقم قياسى فى الانتخابات التى شهدها النادى، أمس الأول، بعد تفوقه على منافِسه محمود طاهر بفارق أكثر من 7 آلاف صوت، بعد جمعية عمومية تاريخية وغير مسبوقة للقلعة الحمراء، بحضور 36939 عضوا.

ولعب القدر والمصادفة مفارقة غريبة فى حياة «بيبو»، فصادف يوم اعتزاله الكرة الأول من ديسمبر 1988، فى واحدة من أشهر مباريات الاعتزال فى تاريخ كرة القدم المصرية، والتى لا تزال عالقة فى الأذهان حتى الآن، وجاء الأول من ديسمبر 2017، ليحقق فيه «بيبو» حلم حياته بالتتويج رئيسا للنادى الأهلى، للمرة الأولى فى حياته، بعد مشوار حافل ومتدرج بين المناصب الإدارية داخل مجالس الإدارة السابقة.

من جانبه، أكد محمود الخطيب، فى تصريح خاص لـ«المصرى اليوم»، أنها فعلا صدفة عجيبة لم يكن يتوقعها يوما من الأيام، وهى أن تصادف ذكرى أصعب يوم فى حياته أسعد يوم فى حياته، موضحا أن 1- 12- 1988 هو الذكرى الأسوأ فى حياته باعتزاله كره القدم والابتعاد عن المستطيل الأخضر، لكنه عاد ليؤكد أن اليوم نفسه 1- 12- 2017 بات هو الذكرى الأهم والأسعد فى حياته لخدمة أبناء النادى.

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا