الرياضة

«المصري اليوم» تنفرد بتفاصيل مكافآت لاعبي المنتخب

  • 1/2
  • 2/2

عالم نيوز - وكالات تنفرد «المصرى اليوم»، بنشر تفاصيل صرف المكافأة النهائية للاعبى المنتخب الوطنى الأول لكرة القدم، بعد تأهلهم لنهائيات كأس العالم في روسيا 2018، والتى اقترب إيهاب لهيطة، المدير الإدارى للمنتخب، من وضع ملامحها الأخيرة، وفقاً لقواعد عادلة وضعها الجهاز الفنى، للمنتخب بقيادة هيكتور كوبر، ومجلس إدارة اتحاد الكرة، برئاسة هانى أبوريدة.

وستحتسب المكافأة على جميع المباريات، التي خاضها المنتخب، في مشواره بالتصفيات الإفريقية المؤهلة لكأس العالم، والتى لعب خلالها سبع مباريات، بداية من المرحلة الثانية في التصفيات، والتى لعب خلالها مباراتين بنظام الذهاب والإياب مع تشاد، و5 مباريات في مرحلة دورى المجموعات، كانت آخرها مباراة الكونغو، حيث أصبحت المواجهة الأخيرة للمنتخب أمام غانا، في ختام التصفيات بمثابة تحصيل حاصل، بعد تأهل المنتخب رسميا، من مباراته الأخيرة أمام الكونغو.

وينص نظام المكافأة، على منح جميع اللاعبين، الذين انضموا لمعسكرات المنتخب المختلفة، خلال المباريات السبع السابقة، وتختلف القيمة الحاصل عليها اللاعب، الذي شارك خلال المباريات، سواء كان أساسياً أو احتياطياً عن الذي تواجد في المعسكر، ولكن استبعد من التشكيل النهائى.

وسيحصل لاعب وحيد فقط، على 100% من المكافأة وهو محمد الننى، لاعب أرسنال الإنجليزى، والذى شارك في السبع مباريات كاملة، دون أن يتغيب عن أي مباراة، ليكون اللاعب الوحيد الذي شارك في كل المباريات.

ويأتى في المرتبة الثانية، الثنائى محمد صلاح، وأحمد حجازى، ليحصلا على 86% من قيمة المكافأة لمشاركة الثنائى في 6 مباريات، وتغيب كلاهما عن مباراة واحدة طوال التصفيات، حيث لم يشارك صلاح، أمام تشاد، في المباراة التي أقيمت في برج العرب، بينما تغيب حجازى عن مواجهة الكونغو، التي أقيمت في مستهل مشوار المنتخب، بالتصفيات، والتى أقيمت في الكونغو.

وجاء في المرتبة الثالثة، الثلاثى عبدالله السعيد، وطارق حامد، ومحمد عبدالشافى، حيث شاركوا في 5 مباريات بعدما تغيب كلاهما عن مباراتين. وتفوق أحمد الشناوى، على عصام الحضرى، في القيمة التي سيحصل عليها كل منهما حيث شارك الحضرى، في 4 مباريات، ولكنه كان خارج المنتخب، في المباريات الثلاث الأخرى، بينما شارك الشناوى، في 3 مباريات وهو نفس عدد مشاركات كهربا، لكن الشناوى كان ضمن عناصر المنتخب، في بقية المباريات، مما سيمنحه نسبه أكبر من التي سيحصل عليها الحضرى، وفقاً لقواعد النسب المعمول بها. وسيتساوى مع الحضرى تقريباً في نفس النسب، الثنائى رامى ربيعة، وأحمد فتحى، لمشاركتهما في 4 مباريات فقط وابتعادهما عن العناصر المنضمة في الأخرى، فيما سيتفوق تريزيجيه عليهما حيث شارك في 4 مثلهما ولكنه تواجد مع البعثة خلال المباريات الثلاث الأخرى.

وبالرغم من حالة الجفاء بين حسام غالى والجهاز الفنى للمنتخب، إلا أنه سيدخل ضمن قائمة المكافآت، حيث شارك مع المنتخب في مباراة تشاد التي أقيمت في برج العرب، فيما جلس احتياطيا في المباراة الأولى التي أقيمت في تشاد.

ووفقاً لأسماء اللاعبين، الذين انضموا للمنتخب، طوال مشواره في التصفيات، فإن اللاعبين، الذي سينالون المكافأة 44 لاعباً هم: عصام الحضرى، أحمد الشناوى، شريف إكرامى، المهدى سليمان، محمد عواد، على لطفى، محمد عبدالشافى، أحمد المحمدى، أحمد فتحى، محمد عبدالشافى، أيمن أشرف، على جبر، أحمد حجازى، سعد الدين سمير، رامى ربيعة، أحمد دويدار، حمادة طلبة، حسين السيد، حازم إمام، أحمد توفيق، إسلام جمال، كريم حافظ، عمر جابر، إبراهيم صلاح، عبدالله السعيد، حسام غالى، صالح جمعة، حسام عاشور، محمد فتحى، سام مرسى، طارق حامد، محمد الننى، حسام حسن محمود حسن تريزيجيه، مصطفى فتحى، رمضان صبحى، محمد صلاح، أحمد الشيخ، مؤمن زكريا، باسم مرسى، عمرو وردة، محمود كهرباء، أحمد حسن كوكا، عمرو جمال.

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا