الارشيف / الرياضة

نيبوشا يتحدى مرتضى و يرفض اللعب على هذا الملعب

  • 1/2
  • 2/2

عالم نيوز - وكالات جدد نيبوشا، المدير الفنى للفريق الكروى الأول بنادى الزمالك، طلبه لإدارة القلعة البيضاء بعدم اللعب على ملعب بتروسبورت، إلا إذا كانت المباراة لفريق آخر هو صاحب الأرض، واشتكى نيبوشا من أرضية الملعب وضيق مساحاته فى نفس الوقت، وهو ما يجعل اللاعبين لا يؤدون بالشكل الملائم واللازم.

وأرجع نيبوشا تعادل الفريق الأخير مع إنبى سلبيا لسوء أرضية ملعب بترو سبورت، وهو الأمر الذى اشتكى منه المدرب من قبل عقب مباراة الداخلية فى مسابقة الدورى، والتى انتهت بفوز الأبيض وقتها بثلاثية. وطلب نيبوشا من طارق يحيى، المدرب العام، التحدث مع رئيس النادى بضرورة إنهاء الأمر قبل مباراة سموحة يوم 20 أكتوبر فى الجولة السادسة من الدورى، حيث يلتقى الزمالك مع فريق طنطا فى الجولة الخامسة خارج ملعبه.

وحصل المدير الفنى على إجازة قصيرة لمدة 3 أيام على أن يعود غدا الثلاثاء للانضمام لمعسكر الفريق المقام فى 6 أكتوبر بعد رفض المونتنيجرى إقامة معسكر خارجى.

فيما طلب نيبوشا من الجهاز الطبى تحديد مدة غياب حازم إمام، الظهير الأيمن للفريق، بعد إصابته بشد فى العضلة الخلفية أمام إنبى، ما أدى إلى استبداله والدفع بأحمد توفيق، لاعب الوسط، بدلا منه، ومن المقرر أن تحدد أشعة حازم إمام مدة الغياب، خاصة أن بديله السورى علاء الشبلى سافر للانضمام لمنتخب بلاده، وقد لا تتم الاستعانة به فى مواجهة طنطا، خاصة أنه يرتبط بمواجهة مع منتخب بلاده أمام أستراليا يوم 10 أكتوبر الحالى فى ملعب الأخير، ويترقب نيبوشا التقرير من الجهاز الطبى، بشأن المدة التى يحتاجها حازم إمام لتحديد البديل فى حالة عدم لحاقه بمباراة طنطا، المقرر لها 13 من الشهر الحالى، ومن المتوقع أن يدخل أحمد مجدى، الوافد الجديد من الإنتاج الحربى، حسابات المدير الفنى خلال فترة غياب حازم إمام.

واستقر نيبوشا على أن تكون فترة توقف الدورى الحالية بمثابة معسكر إعداد مصغر سيحاول من خلاله علاج أخطاء الفريق مع رفع المستوى الفنى لعدد من اللاعبين الذى يرغب فى الاستفادة بخدماتهم عقب نهاية التوقف.

وقال نيبوشا للاعبى الزمالك المستبعدين، وعلى رأسهم خالد قمر ومحمد الشامى وأحمد كابوريا، إن فترة توقف الدورى بمثابة فرصة ذهبية أمامهم لإثبات الذات وتقديم أفضل ما لديهم، للمشاركة بشكل أساسى فى المباريات المقبلة، والجدير بالذكر أن الفريق سيخوض مباراة ودية أمام طلائع الجيش يوم 6 أكتوبر، وحتى الآن لم يتحدد طرف المباراة الثانية المقررة 7 أكتوبر الجارى.

كما حرص نيبوشا على عقد جلسة مع محمد مجدى، مدافع الفريق، وشهدت الجلسة حضور الجهاز الفنى، وتحدث المدرب مع لاعبه بشأن استبعاده من تشكيل الفريق الذى واجه إنبى، أكد نيبوشا للاعب أن خروجه من المباراة ليس له أى سبب سوى أنه يريد مشاركة على جبر، من أجل المنتخب، بعدما تم ضمه لصفوف الفراعنة، استعدادا لمواجهة الكونغو فى تصفيات أفريقيا المؤهلة لمونديال روسيا 2018، وأكد نيبوشا للاعب أنه يدعمه ويثق فيه وسيعود من جديد للمشاركة مع عودة المباريات.

فى شأن مختلف، يستعد محمود عبد الرحيم جنش، حارس الفريق، لحراسة عرين القلعة البيضاء خلال المباريات الودية التى سيخوضها فريقه أثناء فترة توقف مسابقة الدورى الممتاز، وذلك لانضمام أحمد الشناوى لمعسكر المنتخب الوطنى، استعدادا لمواجهة الكونغو، يوم 8 أكتوبر المقبل، فى الجولة الخامسة للتصفيات الأفريقية المؤهلة لكأس العالم 2018 بروسيا.

حيث طالب نيبوشا بإقامة مباريات ودية قوية خلال فترة التوقف، لزيادة الانسجام بين اللاعبين الجدد، وهو ما اعترف به المدير الفنى، مؤكدا حاجة فريقه لمزيد من المباريات والمشاركات حتى يعتاد اللاعبون على طريقة اللعب سويا، خاصة أن كل العناصر جديدة ولم تلعب سويا من قبل، لذا قرر بشكل مبدئى خوض وديتين، الأولى أمام طلائع الجيش يوم 6 أكتوبر، والثانية فى اليوم التالى ولم يحدد طرفها الثانى. وأكد «جنش» أنه لا توجد لديه رغبة فى الرحيل عن النادى، مضيفا أن مسألة المشاركة من عدمها لا تسبب له أى أزمة مع ناديه قائلا: «اللعب بييجى لوحده، وأهم حاجة بالنسبة لى أن يواصل الفريق انتصاراته».

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا