اخبار عربية

السراج يرحب ببيان اللجنة الرباعية المعنية بليبيا بضرورة إجراء انتخابات بالبلاد

  • 1/2
  • 2/2

عالم نيوز - وكالات رحب رئيس المجلس الرئاسى لحكومة الوفاق الوطنى الليبى بالبيان المشترك الصادر بالقاهرة أمس الاثنين عن اجتماع المجموعة الرباعية المعنية بليبيا (جامعة الدول العربية، الاتحاد الأوروبي، الاتحاد الأفريقي، الأمم المتحدة)، التى جددت فيه التزامها بسيادة واستقلال ليبيا ووحدة أراضيها، وأكدت دعمها للعملية السياسية ولجهود المجلس الرئاسى لحكومة الوفاق الوطني، وكل الأطراف الدولية والمحلية من أجل بسط الأمن والاستقرار وبناء المؤسسات.

وأعرب رئيس المجلس الرئاسى الليبى فائز السراج في بيان عن ارتياحه لما تضمنه بيان اللجنة من تأكيد على أهمية إجراء انتخابات برلمانية ورئاسية وهو التوجه الذى طرحه فى يونيو 2017 كحل ينهى المراحل الانتقالية وحالة الانقسام السياسى فى البلاد، موضحًا أنه بادر بالفعل بتفعيل الهيئة العليا للانتخابات وتوفير الدعم اللازم لتمكينها من أداء مهامها، وبالتأكيد لا بد من تعهد كل الأطراف بالقبول بما تسفر عنه الانتخابات من نتائج وكما جاء فى بيان اللجنة الرباعية.

وأضاف السراج: "لقد أكد بيان اللجنة ضرورة وأهمية وحدة المؤسسات الأمنية والعسكرية تحت إشراف السلطة المدنية، وهو التوجه الذى نعمل على تحقيقه من خلال اجتماعات ممثلى المؤسسات العسكرية فى القاهرة، ونبارك رؤية اللجنة الرباعية ونثمن جهود المبعوث الأممى غسان سلامة التى ساهمت فى تحقيق كل ذلك".

كما نثمن دعوة اللجنة الرباعية لدول الجوار والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي، لمساندة ليبيا التى أصبحت ضحية لموجات هائلة من الهجرة غير الشرعية، وذلك من خلال مكافحة التهريب والاتجار بالبشر فى دول المصدر والدول الحدودية، ونأمل فى دعم اللجنة الرباعية لتحقيق مطلبنا من المجتمع الدولى بتوفير سبل مكافحة شبكات التهريب داخل ليبيا وفى البحر وعند الحدود بدعم خفر السواحل وحرس الحدود والحرس الرئاسى الليبى.

وأشاد السراج بدعوة البيان إلى أهمية وحدة القطاع الاقتصادى والمالي، ووحدة كل المؤسسات السيادية، موضحًا أنه لتحقيق وحدة المؤسسات السيادية يجب أن يتوقف التعامل كليا مع الأجسام الموازية غير المنبثقة عن الاتفاق السياسى الليبي، حتى تتمكن حكومة الوفاق الوطنى من معالجة كل الصعوبات الناتجة عن الانقسام المؤسساتي، وتوفير الخدمات الأساسية للمواطنين فى كل أنحاء البلاد بطريقة متوازنة وفعالة.


 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا