اخبار عربية

لقاء ثلاثى غدًا يجمع بوتين أردوغان وروحانى لبحث وقف القتال بسوريا

عالم نيوز - وكالات قال الرئيس الروسى فلاديمير بوتين، فى المؤتمر الصحفى المشترك بينه، ونظيره التركى رجب طيب أردوغان، والمنعقد بأنقرة، أنه سيتم غدًا عقد لقاء ثلاثى ما بينه ونظيره التركى، والإيرانى، لدراسة وقف الأعمال القتالية بسوريا، وخلق ظروف مواتية للمفاوضات السورية، على خلفية ما جاء باجتماعات سوتشى، واستانا، للحوار الوطنى السورى، وسيتم مناقشة عدة ملفات راهنة تخص المنطقة الإقليمية والدولية، لبحث تقوية السلام والأمن بها وخارجها.

وأكد بوتن، أنه صدر اليوم قرار التعاون بين الدولتين بمجال الطاقة الذرية، وتم وضع حجر الأساس للمفاعل الأول فى محطة " اكويو" النووية، والذى نهدف لإطلاقه بعام 2023 المقبل، بذكرى العيد المئوى لتأسيس الجمهورية التركية.

وأوضح رئيس روسيا، أنه يجرى حاليًا بناء خطين من أنابيب الغاز، فى قاع البحر، وسنبدأ قريبًا إنشاء الجزء البرى منهما، لمدهما لأوروبا ليضمن توفير الغاز لبلدان أوروبا الشرقية، إن أرادت ذلك.

وتابع بوتين، أنه سيعمل على تطوير العلاقات الثقافية، والإنسانية، بين منظمات المجتمع المدنى للبلدين، مشيرًا إلى أنه، ونظيره التركى، سيناقشان مقترح التبادل السياحى بين البلدين بدون تأشيرات للدخول، وما هى الوثائق اللازمة لتيسيير ذلك، لما يشهده الملف السياحى بينهما، من نموًا ملحوظًا، حيث تم زيادة دخول السائحين الروسيين إلى تركيا، ليقترب من 5 ملايين العام الماضى، ومن المنتظر وصولها لـ 6 ملايين سائح العام المقبل، وفق البيانات الصادرة من الهيئات المعنية.

وأشار رئيس روسيا، إلى أن تركيا، ارتعفت إلى المركز السابع من الشركاء التجاريين لروسيا، مضيفًا أنه سيتم إنشاء منصة استثمارية بين صندوق روسيا للاستثمارات المباشرة، والصندوق السيادى التركى.

وأضاف بوتين، أنه تم دراسة مجموعة قضايا سياسية واقتصادية وعسكرية، موضحًا أنه تم التأكيد اليوم على التنسيق فى علاقاتنا التجارية، بتوثيق ذلك باللجنة المعنية المشتركة بينهما، مشبرًا إلى أنه قد ارتفع التبادل التجارى بين الدولتين، ليصل النمو لـ 40 %، بنحو أكثر من 22 مليار دولار، حيث صارت روسيا السوق الثالث للصادرات التركية.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا