الارشيف / اخبار عربية

استطلاع: 57% من الأمريكيين يعتبرون ترامب «عنصرياً»

  • 1/2
  • 2/2

عالم نيوز - وكالات اشترك لتصلك أهم الأخبار

تعرض الرئيس الأمريكى دونالد ترامب لمزيد من الضربات السياسية، إذ كشف استطلاع للرأى أجرته وكالة «أسوشيتد برس» الأمريكية، ومركز أبحاث الشؤون العامة «إن أو آر سى»، فى الولايات المتحدة، أن 57% من الأمريكيين يعتقدون أن «ترامب» عنصرى، بينما قدمت مساعدته لشؤون الاتصالات فى البيت الأبيض، هوب هيكس، استقالتها بشكل مفاجئ، على خلفية استجوابها بشأن دورها فى فضيحة التدخل الروسى فى الانتخابات الأمريكية لعام 2016.

وحسب الاستطلاع الذى أُجرى مع 1337 من البالغين، قال 8 من كل 10 أمريكيين سود، و3 من كل 4 مواطنين لاتينيين، ونصف البِيض، إنهم يعتقدون أن ترامب شخص عنصرى. وأوضح الاستطلاع أن 85% من الديمقراطيين، و21% من الجمهوريين، يعتقدون أن ترامب عنصرى، وأفاد الاستطلاع بأن 57% من الأمريكيين يعتقدون أن سياسات ترامب سيئة بالنسبة للمسلمين، وأن 56% منهم يرون أن سياساته سيئة مع اللاتينيين، ويرى 47% من الشعب الأمريكى أن سياسات رئيسهم سيئة للسود، فيما يرى 60% من المسلمين، و59% من المهاجرين، و51% من ذوى الأصول اللاتينية، أنهم يواجهون أوضاعاً مناهضة لهم فى المجتمع الأمريكى. على صعيد متصل، أعلنت «هيكس»، وهى من أقرب مساعدى ترامب، استقالتها من منصبها، على خلفية رفضها الرد على أسئلة، أثناء استجوابها فى مجلس النواب الأمريكى حول التدخل الروسى فى الانتخابات الرئاسية الأمريكية، عام 2016. وقالت «هيكس»: «لا أجد الكلام للتعبير بالشكل المناسب عن مدى امتنانى للرئيس ترامب».

وقالت صحف أمريكية إنها أقرت، خلال جلسة استجوابها، بأنها اضطرت فى سياق عملها إلى الإدلاء بـ«أكاذيب بيضاء» أحياناً، غير أنها أكدت أنها لم تكذب، فى ردها على أسئلة حول مسألة التدخل الروسى.

وورد اسم «هيكس»، فى واحدة من الفضائح الأخيرة التى هزت البيت الأبيض مع رحيل روب بورتر، أحد مستشارى ترامب، وسط اتهامات وجهتها إليه زوجتاه السابقتان بممارسة عنف جسدى ونفسى فى حقهما. وتساءل العديد من المراقبين عندها، على ضوء ارتباط «هيكس» بعلاقة عاطفية مع «بورتر». وفى الوقت نفسه، ذكرت صحيفة «واشنطن بوست» الأمريكية أن المحقق الخاص الذى ينظر فى مزاعم تدخل روسيا فى الانتخابات يحقق فى إمكانية أن يكون ترامب قد ضغط على وزير العدل، جشيف سيشنز، للاستقالة من منصبه، بينما أكد مسؤول أمريكى أن هيئة الرقابة المالية فى نيويورك طلبت من بنوك «دويتشه بنك» و«سيجنتشور بنك» و«نيويورك كوميونيتى بنك» تسليمها وثائق تتعلق بقروض حصلت عليها الإمبراطورية العقارية التى تمتلكها عائلة جاريد كوشنر، صهر ترامب، كبير مستشاريه، ومنحت الهيئة تلك البنوك مهلة حتى 5 مارس الجارى للرد.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا