الارشيف / اخبار عربية

منظمة حقوقية: جماعات بشرق ليبيا تستهدف أسر النازحين وتمنع عودتها

عالم نيوز - وكالات قالت منظمة حقوقية فى تقرير نشر اليوم الخميس، إن جماعات مسلحة، بعضها لها صلات بالقائد الليبى البارز خليفة حفتر، تمنع آلافا من الأسر النازحة من العودة إلى مدينة بنغازى شرق البلاد.

وأضافت المنظمة أن ما بلغها من أقارب للضحايا يفيد بأن مجموعات مرتبطة بما يسمى بالجيش الوطنى الليبى الذى يقوده حفتر استولت على ممتلكات لأسر نازحة وعذبت وخطفت واحتجزت أشخاصا ممن حاولوا مقاومة أفعالها.

ولم يرد الجيش الوطنى الليبى على طلب بالتعليق، وفى الشهر الماضى أصدر حفتر بيانا يدين هجمات على ممتلكات خاصة ودعا قوات الجيش الوطنى الليبى إلى مساعدة النازحين على العودة لمنازلهم.

وانتصر الجيش الوطنى الليبى العام الماضى بعد حملة عسكرية مطولة على إسلاميين ومعارضين آخرين لسيطرة حفتر على بنغازى، وبرز حفتر كشخصية مهيمنة فى شرق ليبيا ومن المرجح أن يكون مرشحا للرئاسة فى انتخابات تقول الأمم المتحدة إنها تريد إجراءها بنهاية العام.

والمعارك فى بنغازى جاءت فى إطار صراع أوسع نطاقا نشب فى ليبيا بعد انتفاضة فى 2011 أطاحت بمعمر القذافى بعد أكثر من 4 عقود من الحكم، وتسبب الصراع فى تشريد عشرات الآلاف فى أنحاء البلاد.

وقالت هيومن رايتس ووتش نقلا عن نشطاء محليين إن نحو 13 ألف أسرة فرت من بنغازى منذ بدء حفتر لعملية أطلق عليها "عملية الكرامة" فى مايو من عام 2014 وإن 3700 أسرة على الأقل منعت من العودة إلى المدينة.

ودعت المنظمة المعنية بحقوق الإنسان حفتر إلى وقف الهجمات على المدنيين.

وقال إريك جولدستين نائب مديرة قسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا فى هيومن رايتس ووتش فى بيان "من الممكن، بل يجب، محاسبة كبار ضباط الجيش الوطنى، الذين وقفوا مكتوفى الأيدى منذ 2014 بينما تعذب قواتهم الناس وتخفيهم وتنهب ممتلكاتهم، أمام المحاكم المحلية أو الدولية". 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا