اخبار عربية

الحكومة السورية: بيان سوتشى "اللبنة الأساسية" لتسوية النزاع

عالم نيوز - وكالات اعتبرت دمشق الخميس، أن البيان الختامى الصادر عن مؤتمر الحوار السورى فى منتجع سوتشى الروسى يشكل "اللبنة الأساسية" لمسار الحل السياسى ويمثل "قاعدة صلبة" لأى محادثات مقبلة تهدف الى تسوية النزاع الذى يقترب من اتمام عامه السابع.

واختتم مؤتمر الحوار الوطنى السورى الذى دعت اليه روسيا بتصويت المشاركين على بيان ختامى تضمن الاتفاق على تأليف لجنة دستورية من ممثلين للحكومة والمعارضة "بغرض صياغة اصلاح دستورى يسهم فى التسوية السياسية التى ترعاها الامم المتحدة وفقاً لقرار مجلس الامن الدولى 2254".

وفى أول تعليق رسمي، قال مصدر مسؤول فى وزارة الخارجية والمغتربين فى تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الرسمية "سانا" الخميس أن بيان مؤتمر سوتشى "هو اللبنة الأساسية فى المسار السياسى والقاعدة الصلبة التى سينطلق منها أى حوار أو محادثات بعد الان".

وربط ذلك بكونه "أول مؤتمر يجمع هذا العدد الكبير من السوريين ويعكس مختلف شرائح المجتمع السورى السياسية والاجتماعية" مضيفاً "هذا يجعل ما تمخض عنه أرضية شرعية ومنطلقاً وحيداً وأساساً ثابتاً لأى مسار سياسى".

وتأخذ دمشق على الأمم المتحدة عدم دعوتها كافة ممثلى المعارضة للمشاركة فى محادثات جنيف، فى اشارة الى معارضة وأحزاب الداخل التى كان ممثلوها فى عداد 1400 شخص شاركوا فى مؤتمر سوتشى، أتى معظمهم من دمشق الى جانب أحزاب موالية للنظام ضمنها حزب البعث الحاكم. 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا