اخبار عربية

توقيف 6 أشخاص بعد جريمة قتل فى مراكش بالمغرب

عالم نيوز - وكالات أعلنت المديرية العامة للأمن الوطنى فى المغرب الجمعة، توقيف 6 أشخاص فى الدار البيضاء، لصلتهم بجريمة القتل العمد بواسطة السلاح النارى مساء الخميس فى مراكش، والتى أسفرت عن قتيل وجريحين.

وكان مقنعان أطلقا النار على رجل بأحد مقاهى الحى الشتوى بمنطقة جليز بمراكش.

وتوفى الرجل الذى أصيب برأسه، على الفور، وجرح شخصان بشظايا الرصاص، كما ذكرت السلطات المحلية التى تميل إلى فرضية "تصفية حسابات".

وتمكنت الشرطة القضائية فى مدينة مراكش "من توقيف ستة أشخاص بمدينة الدار البيضاء يشتبه فى صلتهم بجريمة القتل العمد"، وفقا لبيان للمديرية العامة للأمن الوطني.

وأضاف أن الشرطة عثرت على الدراجة التى استخدمها مطلقو النار، والسلاح النارى والعيارات المستخدمة فى تنفيذ الجريمة، والتى تم "التخلى عنها بمكان خلاء".

وأوضحت الشرطة ان اجراءات البحث تمكنت من "تشخيص هوية المشتبه فيه الرئيسي" الذى حرض وأمر بارتكاب هذه الأفعال الاجرامية، مشيرة الى ان الأمر يتعلق بشخص "ينشط فى مجال غسيل الأموال والاتجار الدولى فى المخدرات والابتزاز". وعمليات البحث مستمرة لتحديد مكان وجوده لتوقيفه.

واضاف المصدر ذاته ان المعطيات الأولية للبحث تشير الى أن تنفيذ هذه الأفعال الاجرامية "له علاقة مباشرة بشبكة إجرامية لها امتدادات فى بعض الدول الأوروبية".

ويقع المقهى الذى حصلت فيه الجريمة فى حى سياحى بمراكش، قرب عدد كبير من المؤسسات الفندقية.

وأشارت الصحافة المحلية إلى أن القتيل الذى يبلغ السادسة والعشرين من العمر طالب يدرس الطب، وهو نجل رئيس محكمة مدينة بنى ملال التى تبعد 200 كلم عن مراكش.

وأكدت شبكة 2م العامة على موقعها فى شبكة الانترنت أن مطلقى النار كانوا يستهدفون صاحب المقهى، لكنهم "اخطأوا الهدف" وقتلوا الطالب عن طريق الخطأ.

وأثارت عملية "تصفية الحسابات" هذه القلق الخميس على شبكات التواصل الاجتماعى، وأدت شائعة عن اعتداء إرهابى إلى مزيد من القلق.

واستبعد مصدر فى السلطة التنفيذية اتصلت به وكالة فرانس برس المسار الارهابي.

والقتل بالرصاص نادر جدا فى المغرب حيث لا تتوافر الاسلحة النارية بكثافة مع الناس.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا