اخبار عربية

مقتل شخصين فى حادث طعن جديد بفرنسا

  • 1/2
  • 2/2

عالم نيوز - وكالات عاود الإرهاب ضرب باريس مجددا، إذ قتل شخص مسلح بسكين شخصين فى محطة القطارات الرئيسية فى مرسيليا، جنوب فرنسا، قبل مقتل المهاجم برصاص قوات الجيش، وسارعت السلطات بفتح تحقيق فى الحادث، بينما أصيب 5 أشخاص، بينهم عنصر من الشرطة، فى حادثى دهس بسيارة بمدينة أدمنتون غرب كندا.

وقال قائد شرطة مارسيليا أوليفييه دو مازيير إن «اثنين من الضحايا قتلا بسلاح أبيض»، فيما أفاد مصدر قريب من التحقيق بأن المهاجم هتف: «الله أكبر» قبل أن ينفذ اعتداءه، مرجحا فرضية وقوع عمل إرهابى، وأوضح مدعى الجمهورية كزافييه تارابو أن المهاجم قتله عسكريون يشاركون فى عملية «سانتينيل». وطلبت الشرطة من سكان مرسيليا تجنب منطقة محطة سان شارل، مع بدء عملية مداهمات كبيرة، وتوجه وزير الداخلية الفرنسى جيرار كولومب إلى مرسيليا «بعد الهجوم الذى وقع قرب محطة سان شارل».

وبدأت دائرة مكافحة الإرهاب فى نيابة باريس التحقيق فى الهجوم، وفق ما أعلنت النيابة العامة، وفتح التحقيق فى «عمليات اغتيال على صلة بمجموعة إرهابية»، وتتولى التحقيقات الإدارة المركزية للشرطة القضائية والإدارة العامة للأمن الداخلى.

على صعيد متصل، أصيب 5 أشخاص بينهم شرطى فى مدينة أدمنتون، غرب كندا بعدما دهستهم سيارتان، وأعلنت الشرطة اعتقال مشتبه به على خلفية وقوع «عمل إرهابى»، وفى الحادث الأول، صدمت سيارة، حواجز ودهست شرطيا خلال أدائه خدمته، ثم خرج رجل منها وطعن الشرطى عدة مرات قبل أن يلوذ بالفرار، وفق الشرطة، وبعد ساعات، صدم المشتبه به فى سيارة أخرى مشاة فى موقعين مختلفين مما أدى إلى إصابة 4 منهم

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا