الارشيف / اخبار عربية

إخوان موريتانيا يحرضون ضد النظام مع بدء التصويت على التعديلات الدستورية

عالم نيوز - وكالات مع الساعات الأولى لانطلاق عملية التصويت على التعديلات الدستورية فى موريتانيا قام حزب تواصل الإسلامى – ذراع التنظيم الدولى للإخوان بموريتانيا – بعملية تصعيد ممنهجة ضد الرئيس الموريتانى، حيث كثف الحزب من دعواته لمقاطعة الاستفتاء واتهم الحكومة بتزوير عملية التصويت.

 

وقال موقع السراج الموريتانى أنه بدأت اليوم على عموم التراب الوطنى عملية الاقتراع على مشروعى قانونين للتعديلات الدستورية بعد تصويت القوات المسلحة وقوى الأمن أمس فى موريتانيا.

 

وأشار الموقع الموريتانى إلى أن عملية التصويت تسير فى أغلب المكاتب بشكل طبيعى حيث بدأ مواطنون يتوافدون إلى المكاتب من أجل الإدلاء بأصواتهم فى عملية الاقتراع التى تقاطعها أحزاب معارضة، لافتا إلى أن تشكيلات عسكرية عدة قامت بتأمين العملية بشكل جيد حيث يوحد الكثير من رجال الدرك فى منطقة دار النعيم بنواكشوط الشمالية ويوحد الحرس فى نواكشوط الجنوبية.

 

وحرض جميل ولد منصور الذى يقود حزب تواصل الإسلامى ضد السلطات الموريتانية بعد أن اتهمها بالإعداد لعمليات تزوير، وفى تحريض صريح للشعب الموريتانى لممارسة العنف قال ولد منصور أنه لو اندلعت أعمال عنف فسيكون بسبب دفع السلطة للشعب للقيام بذلك.

 

وقال ولد منصور إن الاستفتاء "شابته خروقات كبرى منها استبدال مديرى مكاتب التصويت الرافضين للتزوير ورفض حضور المراقبين، فضلا عن استخدام وسائل الدولة فى التعبئة للتصويت بنعم".

 

ووسط تلك الأجواء المشحونة قالت اللجنة الانتخابية فى موريتانيا إنها "مستمرة فى تحمّل المهمة المنوطة بها بكل استقلالية وحياد وبدون أن تنجر إلى الجدال أو الخوض فى السجالات"، مضيفة أنها تتطلع، إلى أن يكون الاقتراع "مناسبة لكافة الفاعلين السياسيين المعنيين للإسهام فى تهيئة الظروف الملائمة التى تمكن الناخبين من التعبير عن حرية الاقتراع".

 

وقالت اللجنة إنها "لم تدّخر جهدا من أجل أداء هذه المهمة على أحسن وجه وذلك عبر الميل إلى الحوار والتشاور مع كافة الفاعلين فى الحياة السياسية"، لافتة إلى أنها حثت جميع القوى السياسية الأطراف فى المنافسات الانتخابية على احترام مدونة للسلوك واحترام قواعد التنافس الصحى والمستقيم.

 

ويدلى الموريتانيون اليوم بأصواتهم فى صندوقين وأحد للتعديلات الرئيسية والثانى لتغيير العلم الذى سيضاف إليه خطان أحمران يرمزان إلى دماء "شهداء المقاومة" للاستعمار الفرنسى، وكانت موريتانيا أعلنت استقلالها فى 1960.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا