اخبار عالمية

مقتل جنديين تركيين بصاروخ أُطلق من العراق

عالم نيوز - وكالات ذكرت وسائل إعلام تركية ان جنديين تركيين قتلا اليوم (الخميس) في جنوب شرقي البلاد، إثر هجوم صاروخي نفذه متمردون أكراد انطلاقاً من شمال العراق، فيما أصيب أربعة اشخاص بجروح اثر سقوط صواريخ اطلقت من شمال سورية على مدينة كيليس الحدودية.

وقالت وكالة «دوغان» الخاصة للانباء أن «جنديين آخرين اصيبا بجروح إثر سقوط صاروخ قرب قاعدة عسكرية في محافظة هكاري». واضافت أن «الهجوم نفذه حزب العمال الكردستاني المحظور»، الذي يخوض تمرداً دموياً على الاراضي التركية منذ 1984.

وقتل في النزاع أكثر من 40 الف شخص. وتصنف انقرة وحلفاؤها الغربيون حزب العمال الكردستاني «منظمة إرهابية».

ويأتي مقتل الجنديين غداة اعلان الجيش التركي مقتل أحد جنوده في هجوم شنه «حزب العمال الكردستاني» في محافظة آغري بشرق تركيا.

وتجدد القتال بين قوات الأمن التركية والحزب مع انهيار وقف لاطلاق النار في 2015. وينفذ الجيش التركي بشكل متكرر غارات جوية تستهدف مقاتلي حزب العمال الكرستاني في منطقة جبال قنديل في العراق، كما تقوم القوات البرية أحياناً بعمليات توغل في المنطقة.

من جهة ثانية، سقط صاروخان على مطعم ومنزل في وسط كيليس في اليوم الثالث عشر من الهجوم الذي تشنه تركيا على منطقة عفرين في شمال سورية ضد «وحدات حماية الشعب» الكردية.

وأطلقت انقرة في 20 كانون الثاني (يناير) عملية حدودية في شمال سورية تستهدف مقاتلي «وحدات حماية الشعب» الكردية التي تعتبرها تركيا امتداداً لحزب العمال الكردستاني.

وقال محافظ كيليس محمد تكين ارسلان ان اربعة اشخاص اصيبوا بجروح في الهجوم.  وأغلقت قوات الأمن المنطقة، ووصلت سيارات الإسعاف سريعاً إلى المكان لنقل الجرحى.

وبعد سقوط الصواريخ، سمع دوي قصف مدفعي تركيا في وسط كيليس في اتجاه سورية.

ومنذ بدء الهجوم التركي على منطقة عفرين، تتعرض المدن الحدودية التركية بانتظام لسقوط صواريخ اوقعت خمسة قتلى على الأقل بينهم شابة قتلت الاربعاء في مدينة الريحانية. وتنسب وسائل الاعلام التركية هذه الصواريخ إلى مقاتلي «وحدات حماية الشعب« الكردية التي تعتبرها انقرة «ارهابية» وتريد طردها من منطقة عفرين.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا