الارشيف / اخبار عالمية

كندا تحتفل بعيدها الوطني وسط إجراءات أمنية مشددة

عالم نيوز - وكالات يحتشد آلاف المحتفلين وأفراد من الأسرة المالكة البريطانية وحتى المغني بونو في العاصمة الكندية اليوم (السبت)، للاحتفال بالعيد الـ 150 للبلاد في حفل ضخم يقام وسط إجراءات أمنية مشددة.

ومن المتوقع أن يحتشد حوالى 500 ألف شخص في أوتاوا لحضور احتفالات يوم كندا المنتظرة منذ فترة طويلة التي ستشمل عروضاً بهلوانية وألعابا نارية في الهواء الطلق أمام البرلمان. وتشمل العروض الموسيقية حضور أعضاء من فرقة الروك الأرلندية «يو2».

وتحتفل مدن كندية أخرى بطرق غير معتادة. إذ ستطفو بطة مطاطية عملاقة على ميناء تورونتو أكبر مدن البلاد فيما ستحتفل كالغاري بتشكيل علم البلاد من مشاركين يرتدون ألوانه البيضاء والحمراء.

وقامت السلطات بالفعل بتشديد الإجراءات الأمنية في الأيام التي سبقت احتفالات مطلع تموز (يوليو)، وسيضطر من يريد المشاركة في الاحتفال إلى التعامل مع إغلاق طرق والمرور عبر حواجز أسمنتية على مداخل الساحة المواجهة للبرلمان في وسط أوتاوا.

وستنشر السلطات قوات من الشرطة الوطنية والمحلية مع تصدر الأمن لما يشغل بال الكثير من الكنديين في أعقاب وقوع هجمات دموية في لندن وباريس ألمانيا.

واليوم يوافق الذكرى الـ 150 لليوم الذي أصبحت فيه كندا رسمياً دولة. وكانت بريطانيا تحكمها من قبل حتى العام 1867.

وعقدت فاعليات وأقيمت منشآت للاحتفال بالعيد في أنحاء البلاد بالفعل هذا العام وقدرت الحكومة الاتحادية أن كلفتها تبلغ حوالى نصف بليون دولار.

وبالإضافة إلى الألعاب النارية والدخول المجاني للمتاحف والحفلات الموسيقية في الهواء الطلق، ستعقد مراسم خاصة في أكثر من 50 موقعاً يؤدي خلالها مواطنون جدد القسم في أنحاء البلاد.

وشارك مستخدمون على «تويتر» اغنياتهم الكندية المفضلة والأطباق المميزة من الطعام مع صور للتحضير للاحتفالات تحت وسم «كندا150».

وسيعطي رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو إشارة البدء للاحتفالات في أتاوا اليوم بحضور الأمير تشارلز وزوجته كاميلا.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا